بيكهام يُفضل الدوري الإنجليزي على أموال قطر

بيكهام

أكد النجم الإنجليزي “ديفيد بيكهام” على رغبته في انهاء مسيرته الكروية مع أحد أندية الدوري الإنجليزي الممتاز، فهي البطولة التي يعتبرها الأكبر والأقوى في العالم، ما يعني تجاهله للعرض المالي الضخم المُقدم إليه من أحد أندية الدوري القطري والذي قدر بنحو مليون جنيه إسترليني كراتب سنوي.

بيكهام قضى خمس سنوات مع لوس أنجلوس جالاكسي الأميركي، تمكن خلالهم من الفوز بلقب الميجور ليج مرتين عامي ليبدأ مرحلة البحث عن تحدٍ جديد، قيل باديء الأمر أنه في الدوري الأسترالي الذي بدأ يجذب النجوم إليه بعد انتقال الإيطالي اليساندرو ديل بيرو لصفوف سيدني اف سي بالاضافة للمهاجم الإنجليزي المخضرم “إيميل هيسكي” لاعب نادي نيوكاسل جيتس حالياً.

وتلقى بيكس عرض رسمي للانتقال لصفوف موناكو الفرنسي مع تحصله على بعض العروض من روسيا، وحالياً تتهافت عليه أندية إنجلترا أمثال “ويستهام يونايتد، كوينز بارك رينجرز، بلاكبيرن روفرز”، لكن نجم مانشستر يونايتد السابق ارتبط قبل يومين بالعودة لميلان الإيطالي الذي قضى معه اعارتين أثناء فترة لعبه للوس انجلوس في الثلاث سنوات الماضية.

وقال بيكهام /عاماً/ في تصريحاته اليوم “كنت محظوظاً بما فيه الكفاية للعب مع أكبر أندية العالم، وفي أفضل دول تلعب كرة القدم في العالم، لكن مهما ذهبت إلى أي مكان، سواء إلى إسبانيا أو إيطاليا أو ألمانيا أو أميركا فلا يمكن أن يكون هناك مكان أفضل من الدوري الإنجليزي الممتاز، أنا أدرك تماماً كيف هي قوة وأهمية الكرة الإنجليزية”.

وأضاف “لا شيء يُشبه اللعب لمانشستر يونايتد أو اللعب في الدوري الإنجليزي أو اللعب على ملعب ويمبلي، وأنا أدرك تماماً أن البريميرليج هي البطولة الأفضل والأهم في العالم”.

وعن احتفال إنجلترا بمرور عاماً على تأسيس الاتحادي المحلي هذا العام قال «سبيس بوي» “عندما نتحدث عن اللعب لإنجلترا وارتداء قميص المنتخب الإنجليزي واللعب على ملعب ويمبلي، هذا شيء يدعو للفخر والاعتزاز لأي شخص إنجليزي، وأعتقد أنها كانت أفضل لحظة في حياتي عندما كنت أقود المنتخب الإنجليزي خارج البلاد في مناسبات مختلفة”.

بيكس أنهى حديثه قائلاً “حققت أشياء كثيرة أكثر من مسيرتي، وكنت محظوظاً جداً وعملت بجد لقيادة مانشستر يونايتد، ريال مدريد، ميلان ولوس أنجلوس جالاكسي، وقيادة انجلترا تمثل لي فخراً”.

112