مدرب هجر المعالج : قرار الإتحاد السعودي صادم وسأدافع عن حقي

محمد المعالج ‫(1)‬أبدى المدرب التونسي محمد المعالج صدمته الشديدة من قرار الاتحاد السعودي لكرة القدم القاضي بإيقافه مدى الحياة عن ممارسة الأنشطة الرياضية.

وقال المعالج لموقع “موزاييك” الإخباري التونسي إنه فوجئ بقرار معاقبته مدى الحياة.

وأضاف المدرب الذي يشرف حاليا على فريق هجر: “القرار صدمني ولم أتخيل يوما أن أتعرض لحادثة مماثلة لذلك سأقوم بالدفاع عن نفسي وقمت بتعيين محاميين تونسي وأجنبي، وفي حال لم يكن القرار في صالحي بعد الاستئناف سأرفع القضية إلى الفيفا وهي كفيلة بالدفاع عن حقي”.

وزاد: ” الاتحاد السعودي لكرة القدم أقر منذ ثلاثة أسابيع بوجود شبه تلاعب في المباريات الأخيرة من الدوري، ورئيس نادي هجر وجه لي إشعار بدعوة اتحاد كرة القدم لي للادلاء بشهادتي في ذلك الإطار”.

وكشف محمد المعالج أن الاتحاد السعودي لم يحصل على إفادته بخصوص قضية التلاعب في مباريات دوري الدرجة الأولى الموسم الماضي، وقال: “حين أخبرني رئيس الفريق أن الاتحاد السعودي قام بدعوتي للإدلاء بإفادتي فيما يتعلق بوجود شبه تلاعب في المباريات الأخيرة من الدوري، اتفقت مع رئيس النادي على مراسلتهم عن طريق البريد الالكتروني برسالة تتضمن رقم هاتفي وكل وسائل الاتصال المتاحة لإخبارهم بأنني خارج الأراضي السعودية في الوقت الحالي لكنني لم أتلق أي اتصال”.

يشار إلى أن الاتحاد السعودي لكرة القدم أعلن أعنف قرار في تاريخه بتهبيط فريق نادي المجزل إلى دوري الدرجة الثانية تحت إدانة تلاعب بنتائج مباريات دوري الدرجة الأولى، مع عقوبة حرمان لخمسة رياضيين من مزاولة أي نشاط رياضي مدى الحياة يبرز بينهم رئيس المجزل وإداري الفريق ولاعب من المجزل ومدرب الفيحاء إضافة إلى مدرب المجزل السابق محمد المعالج.

94