العنجهية يا هيئة الرياضة

عز الدين الحازمي

# الأزمات المالية للأندية تتكاثر بالإنشطار ولا ترى إلا بمجهر التدقيق المالي !
# أخطاء متراكمة كثير ومتعاقبة أوصلت الحال المالي نحو محيطات الديون المترامية..
# ( العنجهية الرياضية ) هي أحد أهم الأسباب فهل تستطيع هيئة الرياضة أن تقتل العنجهية والمتعنجهين!!
# كل الاندية كبيرها قبل صغيرها أصبحت تسبح في محيطات الديون !
# رعاة وتسويق ومدرجات وتظل الديون متصدر لا تسددني!
# أندية تصرح في مؤتمرات بأنها سددت ٩٩٪ من الديون وأندية تصدر حسابات ختامية بفائض مالي وأندية تعترف بالضائقة المالية ..
# ثم تشرق شمس الغد .. والنتيجة
# لا أصحاب المؤتمرات ولا أصحاب الحسابات الختامية …
# لم ينجح أحد … ديون مليونية ومطالبات من كل حدب وصوب
# ثم ماذا …
# ثم تظهر العنجهية ويشمر العنجهيون …
( سنسجل .. ونسجل )!!!
( نفاوض لاعبين عالميين ) !!
( رجالات النادي تكفلت بانهاء الديون)
صووور ثم فلاشات … وتصفيق كبير بحجم الديون
# العنجهية ستسدد جزء بسيط وتجدول الجزء الأكبر … والعنجهية العظمى أن يفاوض ويسجل كما يريد فيوقع بأضعاف أضعاف ما سدد
# والنتيجة نهاية الموسم …
الديون مازلت تتوالد … والعنجهية تظهر في الوقت الأخير لتنتفخ وتتضخم مقابل ستديد جزء يسير … وتستمر المعاناة !
#يجب أن تقف الهيئة العامة للرياضة بقوانين قوية ضد كل المتعنجهين … وتدقق بشكل دوري حسابات الأندية ولا تسمح بالصرف إلا في حدود ما يتوازى مع المداخيل الفعلية .
#نعم المداخيل الفعلية هي الأهم فحتى الداعمين والرموز يجب ألا تربط ميزانيات الكيانات بها … لأنها قد تتوقف فجأة ..
#التصنيف المالي للأندية مهم جدا … وترشيد المصروفات يجب أن تسن له قوانين قوية وسريعة … فحصر التعاقدات وتقليل الأجانب والتضيق على إلغاء العقود أصبحت ضرورة ملحة .

116