لقاءات الجولة الثانية من منافسات دورة الشهيد تركي الرويلي “يرحمه الله”

IMG_2756
أقيمت لقاءات الجولة الثانية من منافسات دورة الشهيد تركي بن عضيد الرويلي “يرحمه الله” الكروية بثلاثة لقاءات ، حيث جمع اللقاء الأول فريقي الرفيعة و العدالة و انتهى اللقاء بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد للعدالة ، كما استطاع فريق الرمز الفوز على منافسه رعد الشمال بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدفين بينما تفوق المهاجرين على الملكي بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدفين .
كما تم تقديم لقاء الرفيعة و الرمز من الجولة الثالثة و استطاع الرفيعة كسب نتيجة اللقاء بستة أهداف مقابل ثلاثة .
ففي لقاء الرفيعة و العدالة بادر فريق العدالة منافسه بتسجيله الهدف الأول عن طريق لاعبه عبد اللطيف محمد قبل أن يعادل قائد الفريق ماضي مشافت الكفة من كرة ثابتة ليسيطر بعدها على المباراة و يسجل هدفين تناوب على تسجيلهما ركيان الركوي و ماجد محمد ليعلن الرفيعة تأهله إلى الدور التالي مبكرًا .
أما في المباراة الثانية و التي جمعت فريقي الرمز و رعد الشمال فقد كانت نسخة تقريبية للمباراة التي سبقتها من ناحية الأحداث ؛ حيث فاجأ رعد الشمال منافسه بتسجيله هدف السبق منذ الدقيقة الأولى للمباراة قبل أن يعود فريق الرمز و يسجل هدفين متتاليين عن طريق قائده محمد راضي و الذي عادل به النتيجة ومن ثم عاد زميله اللاعب يزيد محمد بتسجيل الهدف الثاني لفريقه .
حاول فريق رعد الشمال العودة للمباراة و استطاع تسجيل هدف التعادل عن طريقه اللاعب فارس قبل أن يطلق اللاعب عبد الله رويشد رصاصة الرحمة في النفس الأخير للمباراة معلنًا فوز فريق الرمز بالمباراة .
وفي لقاءات اليوم التالي و في لقاء مقدم استطاع فريق الرفيعة من فرض هيمنته و سيطرته على فرق مجموعته وإعلان تصدره بالعلامة الكاملة مصادقًا على خروج منافسه الرمز من منافسات الدورة و ذلك بتفوقه بمستوى و نتيجة المباارة .
فقد استطاع نجم الفريق و هداف البطولة اللاعب ركيان من ترجمة تمريرة زميله قائد الفريق ماضي مشافت إلى هدف ليقص به بداية الأهداف ، قبل أن يعادل فريق الرمز النتيجة عن طريق لاعبه محمد برقع .
ليعود بعدها لاعب فريق الرفيعة مفلح مهجع من وضع فريقه بالمقدمة بعد تسديدة مثالية من خارج منطقة الجزاء .
سجل بعدها فريق الرفيعة ثلاثة أهداف عن طريق لاعبيه ركيان الركوي و فؤاد محمد و ماجد محمد .
عاد بعدها فريق الرمز بتسجيله هدفين عن طريق لاعبيه فارس سمر وسامي مناحي قبل أن يعود اللاعب ركيان الركوي من زيارة مرمى فريق الرمز للمرة الثالثة الشخصية و السادسة لفريقه .
و في اللقاء الأخير أنهى فريق المهاجرين لقاءه مع الملكي من الشوط الأول بتسجيله أربعة أهداف ، فقد استطاع اللاعب احمد عدنان من تسجيل الهدف الأول بعد توغله في منطقة الجزاء و يرسل الكرة في الزاوية الضيقة ، و من ثم ضاعف زميله اللاعب احمد شلاح النتيجة بتسجيل الهدف الثاني عن طريق ضربة جزاء .
حاول الملكي تنظيم صفوفه و قام بمحاولات خجولة للوصول قبل أن يتقدم لاعب المهاجرين أشرف حارس و يرسل كرة قوية تصطدم بالعارضة دون حماية من دفاع الملكي لتجد المنفرد عبد العزيز حطاب و الذي لم يتوان في ايداعها برأسه داخل الشباك .
و من هجمة بالعمق و تسديدة مرتدة من حارس المرمى و بحركة فنية من اللاعب احمد شلاح يودعها هدفًا رابعًا لفريقه .
في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول يتحصل فريق الملكي على ضربة جزاء يتمكن حارس المهاجرين سلطان عنيزان من صدها ببراعة قبل أن يسجل اللاعب احمد الدافي هدف التقليص لفريقه ينتهي به الشوط الأول .
بدأ الشوط الثاني برغبة فريق الملكي بالتعديل و هو ما حصل بعد متابعة لاعبه احمد الدافي لعرضية مثالية ، بعد هذا الهدف تسابق الفريقان على اهدار الفرص حتى أعلن حكم المباراة عن نهايتها بفوز المهاجرين و خروج فريق الملكي من المنافسة على البطولة .

103