اليورو يبدأ بدون البرتقالي

سيخسر اليورو في العاصمة الفرنسية (مستضيفة الحدث) المنتخب الهولندي الممتع الذي دائما يضيف نكهة كروية لعشاق المستديرة المنتخب الهولندي ورغم انه يشارك ولا يحقق البطولات منذ امد طويل فبطولتة الاخيرة كانت في عام 88 ولكنه يقدم متعة كروية بسبب جودة لاعبية الذين سنخسرهم في البطولة مثل روبين وشنايدر وستروتمان وغيرهم من النجوم فعدم تأهل الهولنديين للبطولة كانت مفاجأة لجميع عشاقة اولا ولعشاق المتعة الكروية ثانيا فبسبب غياب عناصر مهمة من الاعبين بسبب الاصابة او بقرار فني من المدرب واضف على ذلك ان بليند (مدرب هولندا) كان سبب لعدم تأهل المنتخب الهولندي بعتقادي بسبب نقص الخبرة لدية واعتمادة على العناصر الشابة وعدم الموازنة بين الاعبين الشباب والكبار فالخبرة في بعض المباريات وخاصة في التصفيات المؤهلة للبطولة تعد ضرورية فطريقة لاعبة لاتليق بفريق لدية وزن كبير وشعبيه كبيرة مثل هولندا فلم يعد يقدم كرة جميلة تحت قيادتة فكان سبب لعدم التواجد في اليورو الفرنسي فخسرنا هولندا وقد تكون عدم مشاركة الهولنديين في البطولة سبب في تغير منتخب هولندا نحو الايجابية والتواجد في كأس العالم القادم في حال تطورت افكار المدرب بيلد واعاد هيبة المنتخب الهولندي

141