نادي ذوي الاحتياجات الخاصة بالقصيم يختتم فعاليته الثلاثاء تحت رعاية أمير منطقة القصيم

unnamed (1)
تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة القصيم الرئيس الفخري للنادي،
يحتفل نادي ذوي الإحتياجات الخاصة بالقصيم في تكريم منتسبيه واختتام نشاطاته الثقافية والاجتماعية والرياضية وذلك مساء يوم الثلاثاء القادم الموافق 24 مايو (أيار)، على مسرح مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الرياضية بمدينة بريدة، وسيشهد الحفل الختامي حضور الأمين العام للجنة البارالمبية السعودية سعادة الأستاذ محمد الخريجي، ومدير إدارة أندية ذوي الإحتياجات الخاصة بالهيئة العامة للرياضة سعادة الأستاذ محمد البيشي.

وكان نادي القصيم قد نفذ العديد من الفعاليات والبرامج والأنشطة المتنوعة والتي بدأت في شهر (شوال) الماضي حيث استقطب شباب المنطقة لذوي الاحتياجات الخاصة في جميع المراحل الدراسية ولجميع الإعاقات، مما جعله يضم عددا كبيرا من المشاركين كما نفذ النادي العديد من البرامج والأنشطة المختلفة من علمية وثقافية وكذلك ترفيهيه ورياضية واجتماعية ومهنية ، وهدف النادي لإبراز الطاقات والقدارات الذاتية وزرع الثقة لدى طلابه. راصداً العديد من الجوائز للفائزين في المسابقات التي أقيمت.

من جانبه قدم رئيس مجلس إدارة نادي ذوي الإحتياجات الخاصة بالقصيم الدكتور إبراهيم بن أحمد الضبيب، شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن مشعل على الرعاية الكريمة والغير مستغربة لرعاية حفل أبنائه في منطقة القصيم ، وقال:” ما تقدمة نوادي ذوي الاحتياجات الخاصة في جميع مناطق المملكة يسر الخاطر ويسعد القلب، واصفا إياها بأنها ماحضن آمنة لفئة غالية على قلوبنا، ووفق خطط معتمدة من قبل هيئة الرياضة السعودية، وتتماشى كلياً مع رؤية المملكة 2030 التي أعلنها ولي ولي العهد صاحب السمو الملكلي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، للرقي في شباب المملكة، ويهدف نادي القصيم إلى مساعدة أبناء المنطقة على النمو السوي جسمياً وعقلياً واجتماعياً وعاطفياً حتى يصبحوا مواطنين مسؤولين عن أنفسهم وعن مجتمعهم وحتى يفهموا بيئاتهم الطبيعية والاجتماعية والثقافية والرياضية بكافة مستوياتها، وفق عادات ومهارات وقيم وأساليب تفكير لازمة لمواصلة التطور والحضارة ورؤية المملكة المستقبلية”.

وأضاف:” حرص نادي القصيم على غرس الأفكار السليمة في عقول النشء خاصة، وتسليح أبنائه بالأدب والعلم والأخذ بأيديهم لغرس العادات الصحيحة وتعويدهم على حب الخير واحترام الآخرين، وهنا لا ننسب النجاح إلى شخص او فرد بل إلى أعضاء النادي ككل من إدارة ومعلمين وعاملين ومشرفين.

كما بين الضبيب أن نجاح هذا النادي وغيره من الأندية في هذه المنطقة يقف خلفه رجال سخروا وقتهم وجهدهم في متابعة وتوفير جميع المستلزمات للنادي ، مقدماً شكره لإدارة النادي جراء جهودهم الملموسة وثمارها اليانعة.

وختم الدكتور الضبيب حديثه بتوجيه رسالة لرجالات المنطقة عامة والمهتمين بذوي الاحتياجات خاصة، قائلاً:” الكثير من الآمال والطموحات يترقبها مهتمي ذوي الإحتياجات الخاصة في منطقة القصيم سوا في عمل الأنشطة الأجتماعية أو الثقافية أو الرياضية.

ومنسوبو نادي القصيم منذ افتتاح النادي عام 1436هـ، لا يستغني أبداً عن مشورة أو اقتراح أو تحضير وتجهيز أبنائنا لمنافسات بطولات ذوي الاحتياجات الخاصة على مستوى مناطق المملكة. وننتظر من رجال القصيم أن يكونو مجداف النادي في المستقبل فنحن في البداية. ونأمل في صناعة تاريخ للمنطقة وللنادي.

129