المريخ والهلال ينقلان الصراع السوداني الى الساحة القارية

ينقل ناديا المريخ والهلال صراعهما الداخلي في السودان الى الساحة القارية عندما يتواجهان يوم السبت في ام درمان، ضمن الجولة الثانية من دور المجموعات (ربع النهائي) في مسابقة كأس الإتحاد الأفريقي.

وكان المريخ فاز قبل اسبوعين على انتر كلوب الانجولي بهدف وحيد لاحمد الباشا قبل اربع دقائق من نهاية الوقت، في حين حقق الهلال الفوز على ارض مواطنه الاخر اهلي شندي 2-1.

وهذه المرة الثالثة يلتقي فيها الفريقان على الساحة القارية، بعد فوز الهلال 3-1 وتعادل الطرفين 0-0 في دوري الابطال 2009.

ولا يزال الهلال يطارد لقبه الافريقي الاول، في حين توج المريخ عام 1989 بلقب كأس الكؤوس على حساب بندل يونايتد النيجيري 1-0.

وتضم تشكيلة الهلال مجموعة من المحترفين من الكاميرون ومالي ونيجيريا والسنغال وزيمبابوي، في حين يضم المريخ لاعبين من مصر وكوت ديفوار ونيجيريا واوغندا وزامبيا، بينهم الحارس المصري المخضرم عصام الحضري الذي احرز ثلاثة القاب متتالية لكأس أمم أفريقيا في العقد الماضي مع منتخب الفراعنة، والقابا قارية عدة مع فريقه السابق الاهلي.

وفي المجموعة نفسها يلتقي انتر كلوب واهلي شندي الاحد المقبل في لوندا.

وفي المجموعة الثانية، يلتقي الجمعة الوداد البيضاوي المغربي بطل افريقيا عام 1992، والملعب المالي المالي بطل كأس الاتحاد الافريقي 2009 في الدار البيضاء.

وتعادل الوداد في مباراته الاولى مع ليوبار الكونغولي 1-1 في برازافيل، في حين سقط الملعب المالي على ارضه 0-2 امام مواطنه دجوليبا الذي يستقبل ليوبار السبت في باماكو.

وكان دجوليبا قضى على امال الصفاقصي التونسي والمغرب الفاسي حامل اللقب في طريقه الى ربع النهائي.

108