ابتزاز (جماهير الأهلي)!!

خالد قاضيعلى مستوى العالم من الصعب أن تحارب السوق السوداء وهي البيع بطرق غير شرعية من أجل المزيد من المكسب المضاعف وفي ملاعب الكرة كثيرا ما تظهر بصورة عجز حتى فيفا من إيقافها ولكن من الممكن التخفيف منها.. وفي دوري المحترفين السعودي لكرة القدم وخاصة في المباريات الجماهيرية الكبيرة والنهائيات تخرج علينا هذه الظاهرة الغريبة حتى بعد إنشاء موقع (مكاني) لبيع التذاكر بالنت مع الدفع بالبطاقة الائتمانية وتحديد رقم المقعد وهذا إنجاز يُذكر فيشكر لرابطه دوري المحترفين ولكن السوداء لم تتوقف بشكل كامل لدرجة أن من يقوم بها أصبح يجاهر بذلك عبر مواقع التواصل الاجتماعي وأن لديه 300 أو 400 تذكرة للبيع مع خدمة التوصيل ولعل مادفعني لفتح ملف السوق السوداء في ملاعب الكرة السعودية ما أسمعه من شكاوى من مشجعين بسطاء قد لايملكون قوت يومهم لكنهم يعشقون الأهلي ويمنون النفس بحضور تتويج فريقهم يوم الجمعة المقبل في الجوهرة بكأس الدوري أمام الفتح وهي ليلة فرح للتاريخ بالنسبة لهم، مؤكدين بأنهم من يوم أمس يحاولون الشراء عبر موقع مكاني ويكون الرد بأن (التذاكر) البالغة 60 ألفاً أو تزيد وأنا شخصيا استبعد ذلك تماماً بأن يحدث ذلك قبل المباراة بـ 8 أيام مهما كان الضغط الأهلاوي على الشراء.. ممن المخجل أن تكون كرة القدم هي للفقراء ويتاجر بها الأغنياء.. تذكره لايتجاوز سعرها على 45 ريالاً فجأة بين يوم وليلة تصبح بـ 200 ريال. إنها مسؤولية القائمين عن موقع مكاني والرابطة ولابد من أن يكون هناك تدخل قوي وسريع من إدارة الأهلي لوقف استغلال وابتزاز جماهير الأهلي من مافيا وعصابات السوق السوداء والتي أتوقع أن تستمر إلى نهائي كأس الملك بين الأهلي والنصر، سواء كانت في جدة أو الرياض وهي المناسبة الأغلى التي يسعد فيها الجميع بكل ميولهم بتشريف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان “يحفظه الله”.. الحلول ممكنة ويجب أن تفعل والأخطر كيف تصل أيدي المستغلين بهذه البساطة لامتلاك شخص واحد لـ 400 أو 500 تذكره وهنا مربط الفرس وإلا فإن فتح تحقيق لمعرفه المستفيدين من السوق السوداء والذين يحققون مكاسب مالية طائلة من (ظهر الغلابة والفقراء).. الملف على طاولة الرئيس العام لرعاية الشباب الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز لوقف هذه المهزلة لأنني (غاسل يدي) من اتحاد الكرة والرابطة..صبر جميل والله المستعان.

121