بيلغريني يكشف أسباب فشله في ريال مدريد

1

تحدق المدرب التشيلي مانويل بيليغريني عن أسرار فشله مع فريقه الأسبق ريال مدريد الاسباني منافسه المقبل في دوري الأبطال.

وأكد بيليغريني انه لم يكن يوافق على رحيل الثنائي الهولندي ويسلي شنايدر وآريين روبين أثناء فترة توليه ريال مدريد وأنه أجبر على ذلك.

وصرح بيليغريني” الفريق كان يمر بفتر إنتقالية، وكنا نفقد للاعبين رئيسيين وهما روبين وشنايدر اللذان خرجا من الفريق”.

وتابع” بعد ما خرج روبين من النادي ذهب وفاز بالدوري مع بايرن، والثاني شنايدر ذهب وحقق الدوري مع اﻹنتر”.

وأكمل” أيضا كلا شنايدر وروبن كانوا في نهائي اﻷبطال بعد ما خرجا من الفريق”.

وواصل حديثه” أنا كنت منزعج جدا من قرارا رحيل روبين وشنايدر من الفريق وفي البداية لم أوافق، لكن خورخي فالدانو أقنعني ومن بعدها وافقت”.

وأتم حديثه” كنا نفقد إلى صانع ألعاب، كنا نملك الكثير من المهاجمين لكن بالمقابل عدد قليل من لاعبي خط الوسط, لم يكن لدينا فريق قادر على الفوز بدوري اﻷبطال”.

وأسرد في حديثه” أنا دائما أغادر جميع اﻷندية التي دربتها بعد ما أكون قمت بأشياء جيدة معهم، وريال مدريد من بين هذه اﻷندية, في ريال مدريد لم نفز بالدوري لكن حققنا 96 نقطة وهذا شيء لم يكن محقق من قبل في تاريخ النادي وقتها”.

وعن تدعيم برشلونة لغوارديولا أكثر من تدعيم ريال مدريد له قال” عم، هذا صحيح، لكن هذا كان تحديا بالنسبة لي, في ريال مدريد كنت أريد أن يكون لدي علاقة جيدة مع الفريق وكنت أريد أن أحقق أرقام كبيرة, أنا كنت أعرف أني سأطرد من ريال مدريد، كنت أعلم هذا منذ أول شهر قدمت فيه للنادي”.

وأنهى حديثه” لم أكن قادر على فعل أي شيء لمنع الفريق من الخروج من دوري اﻷبطال, لم يكن لدي علاقة جيدة مع المسؤولين في ريال مدريد, أنا لم أشعر يوما أن جماهير ريال مدريد كانت ضدي بالعكس شعرت بالكثير من الدعم منهم بعد ما طردت من الفريق, بعد اﻹقصاء من ليون في دوري الأبطال، أجري تصويت يظهر أن 75% من الجماهير كانت تساندني”.

104