رداً على حديث الشيخ أحمد الفهد

الشيخ حمد: لا أتقمص شخصيات متعددة كآخرين

الشيخ حمد

عاد الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس اتحاد الكرة للرد على التصريحات التي كان الشيخ أحمد الفهد رئيس المجلس الأولمبي الأسيوي ،قد أدلى بها مؤخرا ضده بوصفه بـ “الكومبارس” الذي يدير الاتحاد القطري لكرة القدم، في أعقاب قول الشيخ حمد بأن الفهد “مب كفو” أن يشيل محمد بن همام رئيس الاتحاد الاسيوي المستقيل مؤخرا من منصبه.

فبعد تجاهل الشيخ حمد الرد على تساؤلات الصحفيين أمس حول هذا الأمر ، عاد اليوم ورد على التساؤلات ، وقال: أحترام الشيخ أحمد الفهد وأقدر كثيرا ، فهو من الشخصيات التي تثري الرياضة الخليجية، وعلاقتنا به قوية.

وأضاف: باختصار سُئلت في قناة الكأس عن حقيقة طلب رؤساء الاتحادات الخليجية من الشيخ احمد الفهد ، فكان ردي طبيعيا ، وعموما فإنني لا أستطيع أن اتقمص شخصيات كثيرة ومتعددة ، حتى أظهر كل يوم بصورة معينة ، فهذا ليس دوري ، حيث أنني رئيس اتحاد كرة وأتحدث من هذا المنطلق الرياضي ، وليس علاقة بأي أمور أخرى سياسية أو اقتصادية او غيره ذلك.

وأضاف: إن بعض الظن اثم ، لكن أعتقد أن الشيخ أحمد الفهد كان يفهم تصريحي جيدا ، وأنه غير مسيئ لأحد ، لكن يبدو أنه كان في خاطر الشيخ أحمد الفهد شيئ ما يريد قوله!!.

وتابع رئيس اتحاد الكرة: يهون علينا نحن كأشقاء في قطر والكويت أن يحدث بيننا مثل هذه الأمور في ظل التعاون مع الشيخ أحمد الفهد من أجل تطوير الكرة الخليجية.

110