زعيق ونقيق .. الملكي يمضي

محمد الجارالله• خطت إدارة النادي الأهلي خطوات مهمة وهامة في ذات الوقت في تنسيقها مع الفرق التي ستقابلها في الدور الثاني من دوري جميل بالإستعانة بحكام أجانب وتتكفل إدارة الملكي بدفع مايترتب على ذلك من تكلفة مادية، وأثبتت أنها تبحث وتسعى لتحقيق الدوري دون شبهات قولًا وفعلًا، الأمر الأهم هنا هو ما إنتشر – دون تأكيد – في مخاطبة لإدارة الملكية لفريق الهلال بتكفلها بتكلفة الحكام الأجانب الذين سيديرون لقاءات الهلال المتبقية، وإن صح هذا الخبر فالإدارة الأهلاوية وضعت إدارة فريق الهلال في مأزق في كلا الحالتين قبولًا أو رفضًا، ربما هي صفعة قوية سترن في آذهان الوسط الرياضي، إنها ضربة معلم وعلى الجميع من الملكي يتعلمون.
• وجهت إدارة النادي الأهلي إلى أعضاء الشرف، ورؤساء الملكي السابقين، وكذلك الإعلاميين والجمهور لمتابعة تدريبات الفريق الأول والمباراة الودية مع فريق الوحدة – عميد الفرق السعودية -، ولبى الجميع الدعوة، والتقى الجميع في مقر الكيان، وتلك لعمري لفتة رائعة من الأستاذ مساعد الزويهري ونائبه الأستاذ عبدالله بترجي، في لم شمل الملكيين، وبالتأكيد سيكون لها التأثير الإيجابي على اللاعبين، وفي ذات الوقت هي رسالة للجميع بأن الكيان في حاجتكم ووقفتكم معه فيما تبقى من مباريات دوري جميل هو الأهم، أتمنى من أمة الملكي أن تعي وتقدر هذه اللفتة الجميلة وتحضر فيما تبقى من مباريات قلعة الكؤوس كعادتها.
• بدأت العاب إعلامية خبيثة تلعب لعبة قذرة تجاه التادي الأهلي، وللتدليل على هذا الخبث الإعلامي.صاح أحد الإعلاميين الهلاليين في برنامج رياضي على إحدى القنوات تعليقًا على خبر – غير مؤكد – بمخاطبة سفير الوطن للهلال بطلب حكام أجانب لبقية مبارياته مع تكفل الاهلاويين لأي تكلفة مادية حيال ذلك، ومع الصراخ والغضب قال : ان رئيس النادي الاهلي سيغادر منصبه إذا صحت مصادر مقدم البرنامج في المخاطبة المزعومة بين الاهلي والهلال، ربما صاحبنا بدل من أكل القشطة أكل شيىء أزرق يستخدم في تليين الجسم، جعله يخرج عن طوره بعد أن لمس وغيره توجهًا إعلاميًا ملكيًا متحدًا ومتعاونًا، ولا يفهم من قوله إلا تأكيد إن أذرع الهلال في اتحاد القدم طويلة ومؤثرة، والا ماخرج اعلامي يهدد نادي رياضي بحجم الكيان الأهلاوي، وهذا التهديد يؤكد أن بعض الإعلاميين لا يعرف حجمه، فالأهلي. لا يلتفت للأقزام، ولا يعنيه مهاترات اي شخص يخرج في القنوات الرياضية ويهذي، ويبحث عن الأضواء وزيادة عدد المتابعين أو – رتوتة – تغريداته في تويتر.
• نشر في إحدى الصحف الرياضية تصريحًا لرئيس فريق الإتحاد قال فيه: إتحاد القدم غبي أو ضعيف، فهل سيتم إيقافه كم تم إيقاف المتحدث الرسمي لقلعة الكؤوس الذي قال: لا يهش ولا ينش، والاعلامي سامي القرشي قال: وقح، وتم إيقافه بهاتف عملة، وفي تغريدة للأخير قال أين الأحمدي والقرشي وأين البلوي؟، ويقصد ماقالاه أقل بكثير مما قاله رئيس فريق الاتحاد، وأقول لهما ياصاحبي أنتما كبيران دافعتما عن ناديكم حينما تعرض للظلم من لجان زرقاء باهت لونها في أفعالكما قبل أقوالكما، أما الآخر ففريقه فقد الدوري ويبحث عن الأضواء، وتلهية جمهور فريقه عما حل به مؤخرًا.
• تبقت للأهلي ستة جولات في دوري جميل، وهي لا تحتمل التعادل أو الخسارة كلها، ومتأكد أن المدرب والمشرف العام على الفريق الأول الأستاذ طارق كيال لا يحتاجان إلى نصح ولا تذكير بما يعني الفوز في جميع المباريات المتبقية، وأمة الملكي هي الأخرى لا تحتاج إلى دعوة للحضور والوقوف مع كيانهم الكبير.
• غابت رابطة جمهور فريق الإتحاد من تشجيع منتخبنا في مباراته مع منتخب ماليزيا، وهذا مؤشر غير طيب لكن الغريب في الأمر عدم تطرق الوسط الرياضي – صحف وبرامح – عن هذا الغياب، بالرغم من أن الوقوف مع منتخب بلدنا هو أمر تفرضه المواطنة وهي المقدمة على كل شي رياضيًا، ولا غرابة في هؤلاء الذين يتشدقون في الوطنية فبعض منهم حينما كان يشارك الأهلي في بطولة آسيا للأندية قالوا أنهم يشجعون النادي الأفضل وابعدوا الوطنية من تشجيع ممثل البلد، وحينما شارك فريقهم بذات البطولة شككوا في ديانة ووطنية من لا يشجع فريقهم، وفي هذا الاستطراد يقدم الشكر لرابطتي جماهير نادي الأهلي وفريق الوحدة وهم ليسوا بحاجة للشكر فواجبهم أن يقفوا ويشجعوا منتخب بلادهم، ودعواتنا لمنتخبنا بتحقيق الآمال بتجاوز المنتخب الإماراتي وضمان صدارة مجموعته.
• الترنيمة للفنان الملكي المبدع محمد سامي إحسان
‏⁧‫الأهلي نادي الملوك
‏(لكن) عشقه جنووون
إن كان ما علّموووك
‏في اللعب ما يرحمون
‏ما غير بس يهزموك
‏(ولو) يا خصمي تمون
@muh__aljarallah
الكاتب/د.محمد الجارالله

التعليقات

11 تعليق