مهدي علي يحافظ على تواضعه رغم الانتصار الرائع

مهدي علي مدرب الامارات

احتفظ مهدي علي مدرب الإمارات بأقدامه ثابتة وقال إن فريقه ينتظره الكثير من العمل في الفترة القادمة بعد الانتصار الرائع 3-1 على قطر في بداية مشواره في كأس الخليج لكرة القدم في البحرين السبت.

وتأخرت الإمارات بهدف مبكر من ركلة جزاء في المباراة التي جرت ضمن منافسات المجموعة الأولى لكنها ردت بقوة بثلاثة أهداف عبر عمر عبد الرحمن الذي نال جائزة أفضل لاعب في المباراة وعلي مبخوت ومحمد أحمد.

وقال علي “الذي قاد الإمارات لفضية دورة الألعاب الآسيوية 2010 والتأهل لألعاب لندن الأولمبية 2012” في مؤتمر صحفي بعد المباراة “أعتقد أن المنتخب أدى بشكل جيد، كنا الأفضل في المباراة لكن عندنا الكثير من العمل يجب أن نسويه في المباراة القادمة.”

وأضاف “المنتخب مؤخرا يسير بخطى جيدة واعتبر هذه أول خطوة، حسنا، احتفلنا (لكن) يجب أن نطوي هذه الصفحة، عندنا عمل يجب أن نركز عليه بشكل أكبر في المباراة القادمة.”

ولا تزال أمام الإمارات عدة خطوات أخرى وفقا للمدرب علي إذا أرادت الوصول لنهائي البطولة التي نالت لقبها مرة واحدة عام 2007 على أرضها.

وقال “أعتقد أن هذه البطولة فيها خمس خطوات ونحن تجاوزنا الخطوة الأولى و(كانت) خطوة إيجابية ونحن سعداء بها، لا تزال هناك خطوتان قبل التأهل للأدوار النهائية.”

وأضاف “سننسى هذه المباراة، بالتأكيد ستعطينا دافعا أكبر خاصة أنه في بداية اليوم كانت هناك رهبة وأخطاء في التمرير لكن هذا شيء طبيعي بحكم أن الزخم الإعلامي كان زائدا.”

وتابع “أعلم أن بطولات الخليج بها زخم إعلامي وضغط على الفرق، هذه خطوة تجاوزناها والفريق سيصبح أفضل في المباريات القادمة.”

وتلتقي الإمارات في مباراتها التالية مع البحرين صاحبة الأرض الثلاثاء قبل أن تواجه عمان في الجولة الأخيرة لمرحلة المجموعات الجمعة.

112