%79 من الفرنسيين يرفضون إلغاء بطولة أوروبا

100a5d33-3b14-4127-9d6d-0468e69577d0_16x9_600x338رفض 79 بالمئة من الفرنسيين إلغاء بطولة كأس أوروبا لكرة القدم التي تستضيفها بلادهم من 10 يونيو إلى 10 يوليو المقبلين، رغم التهديدات الإرهابية، حسب استطلاع للرأي نشرت نتائجه الأحد.
وأجرت شركة اودوكسا الاستطلاع لـ”ار تي ال” وويناماكس.
وشمل الاستطلاع 1003 فرنسيين أعطوا أجوبتهم عبر الانترنت بعد يومين وثلاثة أيام من الاعتداءات التي ضربت بروكسل.
وردا على سؤال حول إلغاء البطولة التي ستقام في فرنسا بسبب التهديدات الإرهابية، أجاب 79 بالمئة من الفرنسيين الذين شملهم الاستطلاع بالرفض، في حين رفض 58 بالمئة منهم إزالة مناطق تجمع المشجعين أمام شاشات عملاقة في وسط المدن.
واعتبر 72 بالمئة من المستطلعين أن الملاعب الفرنسية “محمية جيدا”.
وضربت أوروبا سلسلة تفجيرات في الاشهر الماضية، اكبرها في العاصمة الفرنسية باريس بالذات في نوفمبر الماضي اوقعت 130 قتيلا وعددا كبيرا من الجرحى، في الوقت الذي كانت تقام فيه مباراة دولية بين منتخبي المانيا وفرنسا على ملعب “سان دوني”.
وجاءت اعتداءات بروكسل الثلاثاء الماضي والتي أوقعت 31 قتيلا و300 جريح، ما أدى إلى نقل الاتحاد البلجيكي مباراة منتخبه مع نظيره البرتغالي من بروكسل الى ليريا، لتزيد الاسئلة المتعلقة بالامن خلال نهائيات كأس اوروبا.
ورفض وزير الداخلية الفرنسي برنارد كازانوف بعد اعتداءات بروكسل “الاستسلام للارهاب”، مؤكدا الابقاء على اقامة التظاهرات الرياضية كما هو مقرر.
كما ان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم اكد انه لا يفكر بامكانية اقامة نهائيات كأس اوروبا من دون جمهور، مشيرا الى انه يعمل على “خطط طوارىء” بسبب المخاوف الامنية.
“نحن واثقون بانه ستتخذ كافة الاجراءات الامنية من اجل اقامة نهائيات اوروبية امنة واحتفالية، وبالتالي لا توجد هناك اي مخططات لاقامة المباريات خلف ابواب موصدة”، هذا ما قاله المتحدث باسم الاتحاد الاوروبي البرتغالي-الاميركي بدرو بينتو.
وتابع الصحافي الرياضي السابق في شبكة “سي ان ان” الاميركية في تصريح لوكالة فرانس برس: “لكننا نعمل على خطط طوارىء وعلى سيناريوهات متعددة تتعامل مع حالات ازمة وذلك لاننا نأخذ سلامة جميع المشاركين على محمل الجد”.
ويأتي تصريح بينتو بعد الموقف الذي صدر عن نائب رئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم الايطالي جانكارلو ابيتي الذي اشار الى انه لا يجب استبعاد فرضية اقامة مباريات كأس اوروبا 2016 دون جمهور بسبب المخاوف الامنية.
وقال ابيتي لوسائل الاعلام الايطالية الثلاثاء الماضي: “من وجهة نظر فنية، فان خطر اقامة المباريات خلف ابواب موصدة قائم على الدوام لاننا نتحدث عن بطولة يجب ان تقام مبارياتها (اي لا يمكن الغاء البطولة). لا يمكن تأجيل المباريات الى موعد لاحق. لكن لا يبدو ان هذا الموضوع (اقامة المباريات دون جمهور) يشكل اولوية في الوقت الحالي”.
وتعتبر مناطق المشجعين مصدر القلق الاساسي للسلطات لانها ستستقبل مئات الاف الاشخاص من كافة انحاء القارة الاوروبية.
وسبق للسلطات الفرنسية ان اكدت بان الاجراءات الامنية في الملاعب ستعزز بسبب الاعتداءات.

104