شتان بينهم وبين عبدالغني

طارق ابراهيم الفريحأحدهم في شبابه أظهر كل حقد على النصر حيث العقدة التي دائما ما تجعله يخرج عن النص بالهجوم على كل ما هو أصفر ليكسب الرضا ويماشي التيار.. فلم يكن يستطيع أن يتقمص المثالية أو يصطنعها لدرجة أنه يردد لو ماجد عبدالله يسقط في “الباص” لأحتسب الحكم له ضربة جزاء.. واليوم نشاهد نفس الممارسات للتقليل من الكابتن حسين عبدالغني بأكثر من وصف وعنوان وتعليق بعد لقاء الديربي.. لذلك لا شيء يتغير حتى مع عامل السن والمكانة والخبرة والنضج جميعها لم تشفع في حضرة النصر.. لقد حاولوا التشويه والظهور بمظهر البطل مستغلين بعض الأحداث الطبيعية وترك كل ما هو جميل ومثالي في لقاء الشقيقين في تصافحهم وعناقهم وفي أداءهم ومستواهم.

حسين عبدالغني أو “الفتي الذهبي” لتسجيله الهدف الذهبي الحاسم ضد منتخب العراق الذي أهلنا لأولمبياد أتلانتا 1996 حقق كأس آسيا 96 وكأس العرب 98 وتأهل لنهائيات كأس العالم بفرنسا 98 وكوريا الجنوبية واليابان 2002 وألمانيا 2006 لعب مع نجوم العالم 97 و2000 واختير أفضل لاعب عربي 97 غير إنجازاته وإسهاماته مع ناديه الأهلي سابقا والنصر حاليا.. كان هذا حسين عبدالغني ذهب عيار 24 فمن هم غيره.. فلا يوجد عمالقة بجواره في الفترة الأخيرة باستثناء محمد الشلهوب ومحمد الدعيع ومحمد نور.

عندما نحاول انتقاد لاعب علينا الأنصاف والتحقق والعدل في الطرح ولنجعل الأرقام تتكلم والتاريخ يحكي والأهم التجرد من الميول.. وأن لا نركز على جزئية لتشويه صورة كاملة وأن نفرق بين النقد والهجوم وتصفية الحسابات وربما العقد.. وأبو عمر كأي لاعب سعودي له إيجابيات وسلبيات لا نرضى كجماهير بالتطاول عليه أو على غيره وكذلك لا نريد أن نخسر أسماء شابة وواعده بإقحامها بموضوع كان الهدف منه أبعد من نقد.. لذلك نقول يا الله حسن الخاتمة.

التعليقات

6 تعليقات
  1. رياض
    1

    أن يقوم بعض المشجعين المراهقين بالنقد أو حتى الشتم فهذا راجع لعقليتهم الصغيره وغير الناضجه ولكن ان يقوم كاتب ومحلل كبير بالسن بمقارنه تافهه بين حسين صاحب الانجازات على مر السنين ولاعب اخر لم يكمل سنته الثالثه مع ناديه مهما كان مستواه عندها نقول بالفعل يالله حسن الخاتمه. كثير من النقد للكابتن حسين عبدالغني هو نوع من الضغط عليه حتى يفكر بالإعتزال وهذا مايريدونه لأن الكابتن حسين اضاف الى النصر قوه الى قوته وشخصيه وقدوه للأخرين في تفانيه. نقول للكابتن الكبير لعبا وتاريخا حسين عبدالغني واصل فالنصراويون لن ينسوك ابدا وستكون رمزا اخر الى جانب رمز النصر الكبير ماجد عبدالله

    Thumb up 8 Thumb down 4
    15 مارس, 2016 الساعة : 11:55 م
  2. رياض
    2

    أن يقوم بعض المشجعين المراهقين بالنقد أو حتى الشتم فهذا راجع لعقليتهم الصغيره وغير الناضجه ولكن ان يقوم كاتب ومحلل كبير بالسن بمقارنه تافهه بين حسين صاحب الانجازات على مر السنين ولاعب اخر لم يكمل سنته الثالثه مع ناديه مهما كان مستواه عندها نقول بالفعل يالله حسن الخاتمه. كثير من النقد للكابتن حسين عبدالغني هو نوع من الضغط عليه حتى يفكر بالإعتزال وهذا مايريدونه لأن الكابتن حسين اضاف الى النصر قوه الى قوته وشخصيه وقدوه للأخرين في تفانيه. نقول للكابتن الكبير لعبا وتاريخا حسين عبدالغني واصل فالنصراويون لن ينسوك ابدا وستكون رمزا اخر الى جانب رمز النصر الكبير ماجد عبدالله

    Thumb up 9 Thumb down 3
    15 مارس, 2016 الساعة : 11:56 م
  3. الوقواق
    3

    لا بل عبد الغني أفضل من الذين ذكرت أنهم عمالقة الفترة الأخيرة ، ليس يساورني أدني شك في ذلك . با ختصار عبد الغي أفضل لاعب سعودي حاليا بدون منافس ، فإذا كنا نرى كيف يتراجع مستوى النصر إذا غاب عبد الغي بشكل ظاهر جدا ، فإن المسؤولين عن ختيار تشكيلة المنتخب يتحملون نتيجة تراجع مستويات وتصنيف المنتخب بسبب استبعادهم غير المبرر لهذا النجم العظيم .

    Thumb up 10 Thumb down 3
    16 مارس, 2016 الساعة : 1:22 ص
  4. الاصفر
    4

    اذا حضر حسين حضر النصر واذا غاب حسين غاب النصر
    لاعب مستواة ثابت طوال الموسم
    اسطورة حية اهم وافضل لاعب تعاقد معة النصر
    عمار يابو عمر عمار
    رغم هفوات وخذلان النصر لنا هاذا الموسم الا اني مطمئن لعودة العالمي لجندلة الكل بوجود ابو عمر

    Thumb up 6 Thumb down 1
    16 مارس, 2016 الساعة : 4:13 ص
  5. ابو احمد
    5

    للاسف الشديد كان ولا زال النصر عقدة لهم ويحاولون النيل من كل ما هو اصفر كما تفضلت

    هم التصعب .. هم قطيع يمشي بامر شاويهم

    عبدالغني او غيرة من لاعبين النصر عرضة للتقليل او الانتقاد المتعصب فقط ولا غير

    Thumb up 7 Thumb down 1
    16 مارس, 2016 الساعة : 7:43 ص
  6. ابوعبدالرحمن
    6

    في الصميم يابوابراهيم..عبدالغني كان ولا زال يشكل عقده للاعلام الازرق

    Thumb up 7 Thumb down 1
    16 مارس, 2016 الساعة : 10:20 ص
104