قبل دوري أبطال آسيا

طارق ابراهيم الفريحمع بداية دور المجموعات لدوري أبطال آسيا نكون قد تجاوزنا منتصف الموسم مما يعني أن التحضير والاستعداد والجاهزية في ذروتها والتنافس وفرص التأهل حاضره.. وهو الأمر نفسه الذي يفرض أن الإرهاق والإجهاد والإصابات والمشاكل قد تزداد وتظهر على السطح لذلك لا بد أن توازن أنديتنا بين مختلف المسابقات حتى تخرج بنتائج إيجابية بأقل مجهود.

أن دوري أبطال آسيا بنسخته الجديدة ليس صعبا على أنديتنا وسبق لأندية العين الإماراتي والاتحاد السعودي والسد القطري تحقيقها فهي بطولة دائما في متناول اليد ولكنها تحتاج إلى من يقدم مهرها والذي يجمع بين الفكر والطموح والمال والجاهزية فآسيا تحتاج عمل يتناسب وطبيعة المسابقة.. وشرق القارة يسرع الخطوات ويوسع الفارق مع غربها بالتخطيط والفكر والاحتراف.. لذلك على أنديتنا أن تعمل بمهنية وتراجع حساباتها وتعيد خططها حتى لا تكون انتكاسة وتراجع تفقدها الكثير من مكتسباتها.

أنديتنا الأربعة المشاركة تفتقد هذا الموسم للكثير من شخصيتها وحضورها ومستوياتها غير ثابتة ومتأرجحة.. حيث يبقى الهلال صاحب تمرس وخبره في دور أبطال آسيا وعليه التركيز في الحاجز الأخير.. والاتحاد يدخلها دائما كبطولة مفضلة وبروح عالية.. والنصر يحتاج إلى العمل والاستقرار والطموح من أجل تحقيق إنجاز جديد.. والأهلي علية التركيز على النواحي النفسية وتجهيز البدلاء.. وفي كل الأحوال فأنديتنا تمتلك الثقة والشخصية وفرص تجاوز هذا الدور قائمة.. هنا نتحدث عن نظرية الفريق المتكامل والبديل الجاهز والتحضير البدني والنفسي وتوظيف اللاعبين والخطط البديلة وتوزيع الأدوار.. لذلك لا بد أن تعتمد الأندية على نفسها قبل تفعيل دور المؤسسة الرياضية الرسمية بصفتها الداعم الأول لأنديتنا مع تحفيز الجماهير بمساندة أندية الوطن في مشوارها الآسيوي.

حقيقة لا أثق كثيرا في دعم الإعلام الرياضي لجميع أنديتنا بدرجة واحدة فمواقفه معروفة والشواهد كثيرة.. مهما حاول تجميل صورته لأنه يفتقد المصداقية والمهنية والعقلانية والإحساس بالمسؤولية فهو إعلام متلون مسيطر عليه بفكر سلبي ومصدر تعصب يمارس التشكيك والتهكم والتقليل.. واعتقد بأنه السبب الرئيسي في الكثير من الإخفاقات الرياضية فهو بكل المقاييس لا يعد شريك نجاح في الحراك الرياضي.

طارق الفريح

تويتر TariqAlFraih@

التعليقات

3 تعليقات
  1. :: تــــــــــــــوأم ``` الشمـــــــــــــس ::
    1

    يا عزوتي لمن إعتاد ( التفحيط ) السنوي , ولا زال محلي :cry: :cry: :cry:

    Thumb up 4 Thumb down 7
    22 فبراير, 2016 الساعة : 3:39 م
  2. رياض
    2

    إعلامنا الرياضي من أهم الأسباب التي جرتنا للوراء بعدما كان المنتخب والفرق السعوديه تتطور وتنافس بشكل كبير. كان اعلامنا الرياضي كالأخ للفرق السعوديه يدعمها وقت الشده وينتقدها بأدب بحثا عن حلول لأي إخفاق. أما الأن فإن إعلامنا الرياضي المأزوم لامن خيره ولا من كفاية شره. نتمنى للنصر أن يعود لقوته وعالميته كما عهدنا ونتمنى لجميع الفرق السعوديه ومنتخباتها التوفيق في كل مشاركاتها الرياضيه وليس كرة القدم فقط.

    Thumb up 2 Thumb down 5
    23 فبراير, 2016 الساعة : 12:53 ص
  3. يجرح و يداوي
    3

    ( بطولة كأس ولي العهد خارج التغطية بالنسبة للنصراويين )
    انا شخصياً لاحظت من بعد حصول الهلال على بطولة كأس ولي العهد , بان جميع اعلامي النصر يبحثون عن أي مخرج للهروب من الحديث عن البطولة .
    ولذلك اسباب , فالاعلاميين النصراويين عادة يتحفزون لاي مباراة نهائية طرفها الهلال , يتعاطفون بكل حواسهم مع خصم الهلال ( اياً كان ) .
    فاذا انتهت المباراة بهزيمة الهلال , يكتبون بدون استثناء عن البطولة , ويتداولون المباراة النهائية لاكثر من اسبوع , ويتشمتون بكل ما يملكون .
    اما اذا فاز الهلال , فانهم يبحثون عن خطا تحكيمي أو شبهة خطأ , ويشبعونه طرحاً و يكررون ان الهلال لا يستحق البطولة , ويصبح جلّ مداخلاتهم و اطروحاتهم عن تلك الشبهات .
    ثم يتداولون في الاعلام ان الهلال نادي التحكيم و نادي الحكومة الخ الخ .
    لكن احداث المباراة النهائية بين الهلال و الاهلي جاءت معاندة لهم في كل شئ .
    فالهلال فاز ( نقيض ما يتمنون )
    والهلال بشهادة الجميع انظلم تحكيمياً من اصدقاء نيشيمورا ( عكس ما يأملون )
    فلم يجدوا شئ يحفزهم للكتابة عن هذه البطولة .
    اجمل البرامج هذه الايام هي التي تستضيف اعلامي نصراوي ( مجدولة استضافته مسبقاً ) , تجدونه في حالة كئيبة و يريد ان يخلص البرنامج باسرع ما يمكن , يحاول جاهداً التحدث في كل شئ الاّ تلك البطولة :mrgreen:
    # دعــــــــــــــــوة للضحك #
    من اراد من جماهير الزعيم ان يسعد و يضحك , عليه ان يبحث في اليوتيوب الاعلاميين النصراويين الذين تمت استضافتهم خلال هذا الاسبوع بعد المباراة النهائية , سيجد ما يسره ( مشاهدة ممتعة )

    Thumb up 5 Thumb down 2
    23 فبراير, 2016 الساعة : 10:38 ص
113