الاتحاد قادم والأهلي مغادر

عبدالرزاق سليمانليس الأمر بالجديد وهذا ما عود عليه الفريق جماهير الكرة بعامة فصار ابتعاده عن المنافسة جزء من سيناريو الدوري كل عام . في حين تتقدم الفرق الأخرى التي تحث الخطى عند الاقتراب من المنعطفات الهامة .
يجب على الفريق الأهلاوي أن يضحي بأهداف مقابل أهداف فليس من الجدير أن لا تنهزم ولا تحقق الدوري وليس من القوة أن تكون بطلا للدور الأول فقط .
طلبت من عدد من الجماهير الأهلاوية توقعاتهم للدور الثاني وكان ذلك في فترة التوقف فأبدى بعضهم تخوفه الشديد من المرحلة القادمة وقال آخر بأنه يرى أن مباراة التعاون هي أهم المنعطفات في مسيرة الدوري فتعادل الأهلي مع التعاون ومع الخليج .
فجماهير الملكي فقدت ثقتها بفريقهم ولو لم يبق من الدوري إلا جولة واحدة لتوقع بعض الأهلاويين ضياع الدوري على فريقهم وأي حالة تلك التي تجعل الجماهير في قلق مستمر مما يرونه من فريقهم من مستويات . الأمر الذي يتطلب عملا كبيرا من إدارة الفريق .
وليس هذا من عمل الكبار فالكبار هم من يلحقون أخيرا لا من يتقدمون حتى إذا جاء وقت الحصاد تراجعوا وتركوا المراكز المتقدمة للقادمين من الخلف .
وهاهو الاتحاد الذي تسيد آسيا لفترة من الزمن يعاود انتعاشاته ويستعيد قوته وقدرته ليطل على الدوري الاسيوي وينافس الأهلي على وصافة الدوري كل ذلك في غضون أيام قليلة .
الأبطال لا يتوقفون عن العمل ولا يدب إليهم اليأس ويرون نورا وسط أشد الطرق ظلاما . آمالهم مستمرة لا تنقطع ولا تفتر .. فالفتور يصيب نفس الضعفاء .
المشهد الأبرز في هذا الأسبوع الكروي تراجع مستويات الأهلي وفقدانه لأربعة نقاط من مباراتين وقدوم الاتحاد نحو المنافسة بخطى ثابته وقدرة عالية .
ولعل الأهلي عليه أن يتدرب على قفز الحواجز لأن النهايات تشكل خطرا جسيما يهدد الفريق الأهلاوي .
عبدالرزاق سليمان

105