خالد بن بندر يدشن مشروع مكافحة السمنة

2 (6)برعاية الأمين العام للجنة الأولمبية العربية السعودية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالحكيم بن مساعد دشن المدير التنفيذي للعلاقات الدولية باللجنة الأولمبية الأمير خالد بن بندر صباح اليوم مشروع مكافحة السمنة وتعزيز الصحة الذي ينظمه مكتب التعليم بشمال الرياض ، بحضور مساعد مدير التعليم للشؤون التعليمية بمنطقة الرياض حمد الشنيبر ، ومدير مكتب التعليم بشمال الرياض صالح التويجري ، ورئيس الاتحاد السعودي للتربية البدنية والرياضة للجميع سلمان بن سعيدان ، ومدير مشروع مكافحة السمنة بوزارة الصحة الدكتور شاكر العمري ، وجميع معلمي التربية البدنية بشمال الرياض ، وذلك بمدارس التربية النموذجية في الرياض.

وأكد المدير التنفيذي للعلاقات الدولية باللجنة الأولمبية الأمير خالد بن بندر أن الانسجام مابين اللجنة الأولمبية العربية السعودية والتعليم في الجانب الرياضي والصحي يعزز من الاهتمام بهذا المشروع ، بعد انتشار ظاهرة السمنة التي تعتبر من أهم مخاطر الأمراض ، مشيرا إلى استمرار الدعم والاهتمام وتقديم كافة إمكانات اللجنة الأولمبية العربية السعودية برئاسة الأمير عبدالله بن مساعد وبتظافر جهود الجميع لكل ماهو في مصلحة أبنائنا ووطنا.

وكان مدير مكتب التعليم بشمال الرياض صالح التويجري قد قدم شرحا عن المشروع في عرض مرئي سلط الضوء فيه الضوء على أهدافه وتأهيل المعلمين من خلال دورات تدريبية لممارسة الرياضة وتعزيز الصحة لمكافحة السمنة ، لأكثر من 32 ألف طالبا على مستوى مدارس شمال الرياض لمدة أربعة أشهر ، بالتعاون مع الاتحاد السعودي للتربية البدنية والرياضة للجميع ووزارة الصحة.

فيما حث مساعد مدير التعليم للشؤون التعليمية بمنطقة الرياض حمد الشنيبر الجهود لمكافحة السمنة من أجل صحة أبنائنا الطلاب من المشروع الذي تبناه مكتب تعليم الشمال بالشراكة مع اتحاد التربية البدنية ودعم الرئاسة العامة لرعاية الشباب واللجنة الأولمبية ، للوصول إلى هدف طلاب يتمتعون بالرشاقة والصحة وخلوهم من أمراض السمنة.

كرم بعد ذلك الأمير خالد بن بندر القائمين على المشروع ومن ثم التقطت الصور التذكارية مع جميع المعلمين.

108