الطريفي يلقي محاضرة لحكام الأحساء

طريفياجتمع عضو الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم، رئيس لجنة الحكام الرئيسية عمر المهنا، ونائبه لشؤون المقيمين، عضو اللجنة الإستراتيجية لتطوير التحكيم في الاتحاد الآسيوي علي الطريفي، وذلك في مسرح مدينة الأمير عبدالله بن جلوي، وبدأ اللقاء بإجراء اختبارات في قانون كرة القدم وحالات الفيديو لجميع الحكام وعددهم “29”، بعدها ألقى الطريفي محاضرة تثقيفية وتطويرية، امتدت لساعتان حول خمسة مواضيع هي: ” المواقف والتحركات سواء لحكام الساحة أو المساعدين، وبعدها تطرق الطريفي للعمل الجماعي والتسلل ومنع فرصة محققة لتسجيل هدف، وآخرها استخدام قوة “مفرطة”، وبشرح مفصل عن كيفية المساعدة، ومتى يجب أن تكون المساعدة، مطالباً من جميع الحكام التركيز، وأن بعض الأخطاء لا يوجد لها أي مبررات، خاصة أنها تكون محصورة بين الحكام الأربعة، مضيفاً أن أي مشجع لن يقبل بأي تبرير سواء من الحكام أو اللجنة المسئولة، مؤكداً أنه يجب على كل حكم تحمل مسؤوليته اتجاه بعض القرارات من اجل أنجاح الطاقم في أي مباراة وان لا يرمي كل حكم ببعض القرارات على زميله من أجل الهروب من المسؤولية، وفي نهاية المحاضرة طالب الطريفي بضرورة قراءة كتاب القانون، مبيناً أن كتاب القانون هو سلاح الحكم، وأنه ليس سلاحه الصافرة أو الكروت، وفي نهاية قدم الطريفي هدية خاصة وهي عبارة عن أسطوانات خاصة بالتحكيم والصادرة من الاتحاد الدولي لكرة القدم للحكم الذي حصل على المركز الأول في الاختبارات وهو الحكم محمد الهويش.

بعدها تم الانتقال للملعب الرديف للمدينة الرياضية، وأجريت تمارين الإحماء تحت إشراف مدرب اللجنة عدنان البطيح، استمرت لنصف ساعة، بعدها أجرى الطريفي تمارين عملية للحكام، بدأها بالحكام المساعدين، واشتملت على التركيز إثناء حالات التسلل، والأخطاء القريبة من الحكم والمساعد، والطريقة المثلى لكيفية مساعدة الحكم حتى يتمكن من الطاقم من خلال العمل الجماعية لإتخاذ القرارات الصحيحة.

وبعد ذلك، أجرى التمارين العملية لحكام الساحة، والتي اشتملت على المواقف والتحركات إثناء الهجمات السريعة، كذلك الوقوف واتخاذ الموقف بحيث يكون محصور بين اللعب والحكم المساعد، وقد أوقف الطريفي التمارين لشرح فقرة في عملية الإسقاط إثناء إيقاف اللعب لأي حدث ما.

وفي ختام اللقاء، قدم رئيس اللجنة عمر المهنا شكره وتقديره للمحاضر الدولي علي الطريفي على اهتمامه الكبير في سبيل تطوير التحكيم والوقوف على أهم نقاط الضعف لدى الحكام في جميع المسابقات التي يشرف عليها الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم، والشكر موصول لرئيس لجنة حكام الاحساء الفرعية عبد المحسن الزويد، وعضوا اللجنة عبد العزيز الملحم وعدنان البطيح، على حسن التنظيم وكرم الضيافة.

وأضاف: سعيد بتواجدي بينكم في محافظة الأحساء كما ان التطور الحاصل في اللجنة يعود للعمل الكبير من المسؤولين داخل اللجنة، ويشكرون على عملهم الواضح للجميع، متمنياً لهم التوفيق والمزيد من العطاء.

110