إعداد القادة الخليجي يثمنون

رؤية خادم الحرمين الشريفين بتشجيع العمل التطوعي

IMG_3642اعتمدت اللجنة التدريبية الخليجية لمعاهد إعداد القادة بدول مجلس التعاون الخليجي عدد من البرامج التدريبية على مستوى دول المجلس المشجعة للعمل التطوعي والمتمثلة في الرياضة للجميع والتطوع بدولة الإمارات العربية المتحدة ومهارات اداء العمل التطوعي في مملكة البحرين وتدريب المتطوعين في ادارة الازمات الرياضية في المملكة العربية السعودية والإدارة الرياضية والشبابية في العمل التطوعي في سلطنة عمان و القيادة الجماعية والعمل التطوعي في قطر وإصابات الملاعب والإسعافات الاولية التطوعية في الكويت , جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة التدريب الخليجية السادس والعشرون الذي عقد في مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة برئاسة سلطان بن محمد بن سويلم وحضور ممثلى الامانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي وأعضاء اللجنة التدريبية .
وفي ختام الاجتماع أوضح سلطان بن محمد بن سويلم ان الاجتماع ركز على تشجيع العمل التطوعي في دول مجلس التعاون , وانطلاقاً من رؤية خادم الحرمين الشريفين بتشجيع العمل التطوعي تمت الموافقة على ان تكون جميع البرامج المنفذة لعام 2016 موجهة لنشر ثقافة التطوع من خلال اقامة الدورات لأبناء مجلس التعاون الخليجي بتخصيص العديد من الدورات في العمل التطوعي وتخصيص محاضرة عن العمل التطوعي في كل دورة خلال تنفذيها , مشيراً الى انه سيتم خلال الفترة المقبلة تكوين قاعدة بيانات عن المتطوعين في الجهات الرسمية العاملة في مجالي الشباب والرياضة على المستوى الخليجي الى جانب اعداد دليل التطوع في مجال الشباب والرياضة لإبراز اليات التطوع ومعاييره وشروط القيام به وحقوق المتطوعين وواجباتهم بالإضافة لإدراج برنامج سنوي للتطوع في الخطة العامة لمراكز إعداد القادة على المستوى الخليجي وإدراج برنامج سنوي للتطوع ضمن البرنامج المشترك للجنة التدريب الخليجية لمراكز إعداد القادة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في مجال التطوع والاستفادة من الهيئات الرياضية والشبابية لنشر وتعزيز ثقافة التطوع .

95