اصطفوا مشيًا.. للملكي

محمد الجارالله– قدم النادي الأهلي مقطع فيديو استعرض فيه منجزات جنودنا البواسل على الحد الجنوبي وتحدث بعض الاداريين واللاعبين محفزين لجنودنا، في لفتة وفاء وتقدير من مجلس إدارة النادي الملكي وأعضاء الشرف ومجشعيه لهم، وعرض برنامج كورة الذي يقدمه الاعلامي تركي العجمة هذا المقطع الجميل وتحسب لإدارة سفير الوطن تفاعلها وانسجامها مع احداث الوطن وهذا ليس غريبًا على قلعة الكؤوس السباق في مشاركة مجتمعه في افراحهم واحزانهم.
– وغرد في الجانب الآخر بعض الاعلاميين المحسوبين على الوسط الرياضي مطالبين بإلغاء نشيد الأندية – لايوجد الا نشيد النادي الأهلي – لأن النشيد بحسب زعمهم يقسم الدولة إلى دويلات، ثم حذف هذه التغريدة وغرد بأخرى قائلًا: ‏حتى لا تقسم كرة القدم الدولة الى دويلات.. الغاء وقوف اللاعبين لأناشيد الاندية مطلب مهم!!
والسؤال المطروح كيف لنشيد نادي أن يقسم المملكة العربية السعودية إلى دويلات؟ تلك والله فرية كبرى وتحريض وإرهاب يجب الا يمر مرور الكرام على إدارة النادي الأهلي واقترح عليها تقديم هذا المغرد للجهة المعنية حتى تعاقبه على دعوة التحريض والارهاب الفكري الذي قدمه في تلك التغريدتين.
– اختفى الصوت الأهلاوي في موضوعه مع الاتحاد السعودي لكرة القدم في وصفه للملكي بأنه نادي قذر، واتهمه برشوة النادي البرتغالي من أجل تسجيل اللاعب سعيد المولد فيه وتكفل الاهلي بكل المبالغ المالية بما في ذلك دفع رواتب اللاعب طوال مدة عقده مع النادي البرتغالي.
– شكلت الرئاسة العامة لرعاية الشباب لجنة لتقصي الحقائق حيال هذا الموضوع، ويقال أنها انتهت من ماكلفت به ورفع الاتحاد السعودي لكرة القدم التقرير النهائي لرعاية الشباب وإلى هذا اليوم لم يعلن عن النتائج والتوصيات التي اتخذتها اللجنة.
– ترفع اللجان عادة تقريرها إلى من أمر بتشكيلها، فما هي علاقة الاتحاد السعودي لكرة القدم حتى ترفع اللجنة تقريرها إليه، خاصة وأنه طرف في القضية وهو المدعى عليه وليس جهة محايدة، ولماذا لم يرفع التقرير إلى الرئيس العام لرعاية الشباب مباشرة وهو من اصدار قرار تشكيل اللجنة؟.
– غرد الاعلامي الموقوف دون قرار الاستاذ سامي القرشي الذي ظهر في احد البرامج الرياضية، وقال في تغريدته أنه تلقى اتصال – لم يحدد مصدره – بأن الاتحاد السعودي لكرة القدم تقدم بشكوى ضده لإمارة المنطقة، ولا أدري ماهي علاقة إمارة المنطقة في قبول شكوى من اتحاد كرة القدم لاعلامي يتبع لوزارة الثقافة والإعلام بحكم انه اعلامي في صحيفة مكة المكرمة؟ ألا تعتبر هذه الشكوى ترويع وارهاب لاعلامي رياضي؟ وهل الاتحاد السعودي لكرة القدم يجهل القوانين والأنظمة؟ عجبي!
– ماذا بقي؟
بقي القول:
– أشيع في الوسط الرياضي أن وزارة الداخلية خاطبت الرئاسة العامة لرعاية الشباب بمنع وقوف اللاعبين أثناء ترديد الجماهير للنشيد للأندية، ولا أدري ماهو المسوغ النظامي لهذا المنع، لكن علينا أن نحترم الأنظمة والتعليمات ونلتزم في تطبيقها، وأقترح على لاعبي سفير الوطن – إذا صحت المعلومة – أن يصطفوا مشيًا أثناء ترديد مجانين الملكي للنشيد الأهلاوي، وبهذا المقترح هم ينفذون التعليمات ولا يخالفونها.
ترنيمتي:
كل الفرق تبكي قهر
والاهلي شربهم بحر
بسبعة واربعين بهر
العالم بالاهلي افتخر
@muh__aljarallah
الكاتب/ د.محمد الجارالله

106