الارقام المذهلة لميسي ورونالدو ونيمار في عام 2015

download (22)
الأرقام لا تكذب والبطولات والانجازات والارقام القياسية كانت حافلة في عام 2015 بين الثلاثي المرشح للتويج بالكرة الذهبية في نسختها ال60 بين الارجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار والبرتغالي كريستيانو رونالدو، قبل ان تتحدد هوية بطل الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم مساء الاثنين في حفل الفيفا بمدينة زيورخ السويسرية.
وكشفت صحيفة (ليكيب) الفرنسية عن مسيرة الثلاثي (ميسي ورونالدو ونيمار) المرشح للفوز بالكرة الذهبية بعد ساعات حيث أكدت الصحيفة الفرنسية ان الارجنتيني ميسي يتفوق على منافسيه في الفاعلية والتأثير وصناعة الاهداف رغم ان رونالدو سجل اهدافا اكثر وان نيمار شارك في عدد اكبر من منافسيه في المباريات.
ومن خلال انفوجرافيك عن كل لاعب، اكدت (ليكيب) ان ميسي لعب 61 مباراة (5243 دقيقة لعب) في عام 2015 مسجلا 52 هدفا وصنع 26 هدفا “اسيست”.
وجاءت اهداف ميسي ال52 بواقع 39 هدفا بالقدم اليسرى و8 اهداف بالقدم اليمنى و5 اهداف بالرأس ، كما كانت اغلب الاهداف من داخل منطقة الجزاء حيث سجل ميسي 46 هدف من داخل منطقة الجزاء (ال18 ياردة) و6 اهداف فقط من خارج منطقة الجزاء.
وسدد ميسي 297 تسديدة جاءت 61.9 % في المرمى بين العارضة والقائمين .
في المقابل لعب رونالدو 57 مباراة (5005 دقيقة لعب) في عام 2015 مسجلا 57 هدفا وصانعا 17 هدفا “اسيست”.
وجاءت اهداف رونالدو ال57 بواقع 32 هدفا بالقدم اليمنى و7 اهداف بالقدم اليسرى و18 هدفا بالرأس، وسجل كريستيانو اهدافه ال57 كالتالي (51 من داخل منطقة الجزاء و6 اهداف من خارج المنطقة).
وسدد رونالدو 353 تسديدة وتجاوزت نسبة التسديدات البعيدة عن المرمى مثليتها على المرمى والتي بلغت 49.6%.
وبدوره لعب نيمار 62 مباراة (5215 دقيقة لعب) في عام 2015 مسجلا 45 هدفا وصانعا لـ 17 هدفا “اسيست”.

وجاءت اهداف نيمار الـ 45 بواقع 29 هدفا بالقدم اليمنى و12 هدفا بالقدم اليسرى و4 اهداف بالرأس، وسجل نيمار اغلب اهدافه من داخل منطقة الجزاء (42 هدفا) و3 اهداف فقط من خارجها.
وسدد نيمار 202 تسديدة كان اغلبها على المرمى بنسبة 57.1% في المقابل جاءت باقي التسديدات بعيدة عن المرمى.
وأصبح ميسي ورونالدو صيفان دائمان بحفل الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم، حيث تعد هذه المرة السابعة في آخر ثماني سنوات، تنحصر المنافسة بينهما.
ويصعد ميسي إلى منصة التتويج للسنة التاسعة على التوالي وتوج بالجائزة أربع مرات متتالية بين 2009 و2012 بينما أحرز رونالدو الجائزة ثلاث مرات بواقع مرة واحدة مع مانشستر يونايتد في 2008 وآخر عامين مع ريال مدريد.
والمرة الوحيدة التي لم يهيمن فيها ميسي ورونالدو على أول مركزين كان في 2010 عندما صعد ثلاثي برشلونة ميسي وأندريس إنيستا وتشابي إلى منصة التتويج.
وأشارت (ليكيب) الى ان نيمار شارك في عدد مباريات أكثر من ميسي ورونالدو علاوة على تسجيله لاهداف تقارب النجمين اللذين استحوذا على الفوز بالكرة الذهبية في آخر 7 سنوات، منذ سنة 2008 حين حاز رونالدو على الجائزة حين كان مع مانشستر يونايتد وبعدها تُوج.
واشارت “فرانس فوتبول” إلى أن نيمار يعد بعمره الحالي (23 عاما)، أصغر المرشحين في المقابل يبلغ ميسي من العمر (28 عاما) وكريستيانو رونالدو (30 عاما)، وأشادت المجلة الفرنسية بتألق نيمار اللافت مع برشلونة في الموسم الحالي مشيدة في الوقت ذاته بالارجنتيني ميسي الذي لم يتغيب عن المراكز الثلاثة الاولى منذ جائزة الكره الذهبيه منذ عام 2007.
ورغم أن أغلب المؤشرات واستطلاعات الرأي الكبرى تشير إلى أن ميسي المرشح الأول للتتويج بالكرة الذهبية الخامسة في تاريخه ليحطم رقمه القياسي بالفوز بالكرة الذهبية (4 مرات 2009 و2010 و2011 و2012)، الا اننا علينا ان ننتظر حتى السابعة والنصف مساء اليوم (بتوقيت مكة) لتحديد هوية الفائز بلقب الكرة الذهبية لعام 2015 في حفل الفيفا السنوي في زيوريخ، وهل هو لقب خامس لميسي، أم رابع لرونالدو، وربما قد يكون أول

110