في ليلة التأسيس : مجموعة الوفاء الاتحادية تحتفي بنخبة اليد

DSC_0150في ليلة من ليالي التاريخ الاتحادي وفي يوم يوافق يوم الميلاد الرسمي لعميد الأندية السعودية استضافت مجموعة الوفاء الاتحادية عدداً من نجوم ولاعبي كرة اليد الاتحادية في مخيمها البري ، حيث تشرفت المجموعة باستقبال نخبة من أبرز نجوم اللعبة على مستوى المملكة ، قبل أن تطال يد الإهمال جهود القائمين عليها وتقف حجر عثرة في طريق إكمال مسيرة ابناءها و تغتال يد الجاهلين العديد من مواهب هذه اللعبة على فترتين مختلفتين عانوا فيها العديد من الصعاب والعقبات وحاولوا جاهدين لإعادتها وتذليل عقبات بنائها من جديد لكن محاولاتهم كتب لها الفشل بعد أن وصلوا لطريق مسدود ساهم في تشييده جحود القائمين على القرار في النادي وإهمال الإدارات المتكرر للعبه رغم وجود بعض الداعمين لها ، مما أحبط كل محاولات العودة و أدى إلى انقراض اللعبة واندثار تاريخها وتشتت نجومها المميزين واختفائها من صالات النادي العريق ..

ورغم اندثار اللعبة إلا أن جهود اعضاء مجموعة الوفاء الاتحادية لم تقف أمام اندثارها ولم تتخلى عن تكريم نجومها و التعريف بهم و العمل على استضافتهم وتسليط الضوء على جهودهم وانجازاتهم و مناشدة المهتمين للإلتفات لهم و إعادة هذه اللعبة الجماهيرية التي كانت أحد أهم الألعاب في تاريخ النادي

فقد تشرفت مجموعة الوفاء الاتحادية بحضور العديد من الاسماء المميزة والأجيال المختلفة التي مثلت الفريق والمنتخبات الوطنية في مختلف المحافل تقدمهم الكابتن يوسف إلياس والكابتن عبدالكريم المعري والكابتن جلال عباس والكابتن يوسف قمري والكابتن حسن عابد والكابتن محمد سعيد والكابتن محمد الشبيلي والكابتن علي حميد والكابتن عبده رزق الله والكابتن سامر سعيد والكابتن علي بلغيث والكابتن محمد شوعي فيما شرف الحفل المشجع الاتحادي فايز الزبيدي وابنه الأكبر مشعل و ابنه الشهير سلطان الذي تم تكريمه على هامش الحفل نظير غيرته على ناديه وشجاعته في مواجهة الجماهير المنافسة رغم حداثة سنه وخسارة فريقه

بدأ الحفل الترفيهي بالترحيب بالضيوف و إتاحة الفرصة لهم للحديث عن تاريخ لعبة كرة اليد في النادي و أبرز انجازاتها والعديد من أحداثها التاريخية وذكرياتها الجميلة

وتعد كرة اليد الاتحادية من أهم الألعاب في النادي من حيث المواهب ومتابعة الجماهير والمنافسة على البطولات حيث حققت بطولة الدوري التصنيفي لعام 96 هـ ثم حققت أول دوري ممتاز لعام 97 هـ ثم خطفت الكأس لعام 98 هـ ثم حلت وصيفة للدوري لموسمين متتالين 99- 1400 بعد خسارتهم بركلات الترجيح في كلا الموسمين وحصلت عربياً على وصيف البطولة العربية 98 هـ المقامة في دمشق من أمام الترجي التونسي

و قد ضمت المنتخبات الوطنية العديد من نجوم الاتحاد في صفوفها حيث ضم المنتخب الوطني المشارك في البطولة العربية 1405 سبعة من لاعبي الاتحاد ومدربهم المغربي حبيب التواتي كما ضم المنتخب المشارك في المونديال اليد العسكري 1987 أربعة لاعبين اساسيين في تلك الفترة

وفي ختام الحفل تشرفت المجموعة بتكريم نجوم اللعبة وضيف الحفل سلطان الزبيدي وتبادل الحضور الصور التذكارية حيث حظي الطفل سلطان الزبيدي بالاهتمام الأكبر من نجوم اللعبة الذي شكروا القائمين على المجموعة على هذه البادرة الغير مستغربة والجهود المبذولة منهم لتكريم كل من خدم الاتحاد على مر السنين

103