” نادي للتقبيل لعدم التفرغ “

مشعل العضيلة

الدّيَن هو : عبارة عن مبلغ نقدي يقدمه المقراء إلى المقترض بصفة رضائية ويلزم المدين برد أصل الدين وفوائده في الوقت المحدد والمتفق عليه

الديون في وسطنا الرياضي هي المسمار الأخير الذي يُدق في نعش أنديتنا الرياضية التي تعاني منه في ظل شح الهبات التي تقدم من أعضاء الشرف وضعف الجانب التسويقي في الأندية بالرغم من أن أرض الكرة السعودية خصبة لـ ” الشركات ” التي تسعى للوصول إلى أكبر شريحة من الجماهيرعن طريق كرة القدم

في آخر الحلول لجأت ” بعض ” الأندية إلى أقتراض مبالغ مالية من بعض البنوك تحت ” ضمانة ” الرئاسة العامة لرعاية الشباب لحل الأزمات المالية لتسسير أمور النادي والقدرة على تسجيل اللاعبين الجدد في ظل ” صرامة ” رئيس لجنة الإحتراف د.عبدالله البرقان

من وجهة نظري أن الأندية السعودية لو كانت تمتلك إدارة تسويق وإستثمار ” صاحية ” لهطلت الملايين عليهم كما تهطل الأمطار في فصل الشتاء نرى بأن نادي الإتفاق بالرغم من قبوعه في مركز متأخر في دوري المظاليم إلا أنه أستطاع أن يجلب أكثر من شركة راعية للفريق

ختاماً إذا لم تستفيد الأندية من شغف الجماهير بالكرة وأصبحت أسهل طريق للوصول إلى أكبر شريحة من المجتمع وأعتمدت على ” القروض ” و ” فزعة المُحبين ” سنرى مانشيت بالخط العريض ” نادي للتقبيل لعدم التفرغ “

110