المهنا : أطالب بتطبيق “الحكم الخامس” في الدوري

عمر_المهناكشف عمر المهنا رئيس لجنة الحكام الرئيسية بالاتحاد السعودي لكرة القدم لأول مرة عن اتجاه اللجنة ودائرة التحكيم لطلب اعتماد الاستعانة بفكرة الحكم الخامس في منافسات الدوري السعودي خلال الاجتماع القادم لاتحاد الكرة.

وقال المهنا : “أؤيد الاستعانة بالحكم الخامس (خلف المرميين) لكن الأمر لا يعني أن الأخطاء التحكيمية ستختفي بل ربما تكون بدرجة أقل لأن أخطاء الحكام لا تنتهي أبدا بكل بلدان العالم. وخلال الاجتماع القادم لاتحاد الكرة ، سأرفع توصية بهذا الأمر مدعومة برأي دائرة التحكيم أيضا التي يرأسها الأمريكي هاورد ويب وأتمنى أن تلاقي التوصية الموافقة فنحن نعمل جاهدين لكل ما من شأنه تطوير التحكيم وتقليص الأخطاء”.

وأوضح المهنا أن الأمور المالية قد تقف عائقا أمام الموافقة على التوصية قائلا “ميزانية مكافآت الحكام سترتفع في حال تمت الاستعانة بالحكم الخامس مما يتطلب اعتمادا ماليا من اتحاد الكرة. سنكون سعداء إذا توفر ذلك”.

وعن علاقاته بالأمريكي ويب رئيس دائرة التحكيم المستحدثة لأول مرة بتاريخ الكرة السعودية ، قال المهنا “نعمل معا لصالح العمل الممتاز للتحكيم السعودي وعلاقتي معه جيدة جدا وهناك تفاهم رائع بيننا”.

وتحدث المهنا عن الأخطاء التحكيمية خاصة في المباريات الكبيرة بالدوري ، وقال “نعم ، هناك أخطاء موجودة والكل يشاهدها وهذا هو حال حكام كرة القدم بالعالم وبعض تلك الأخطاء تقديرية والبعض الآخر ليست كذلك بفعل زاوية الرؤية أو القرار الخاطئ. ونعمل جاهدين لتطوير الأداء. وإذا سألتني عما إذا كنت راضيا عن الأداء ، لقلت : نعم لكني أطمح بالأكثر والأفضل فأنا حكم وأعرف تماما أن الأخطاء لا تنتهي لكن المحك الحقيقي هو القيادة المثلى للمباريات”.

وأشار المهنا إلى أن الميول للأندية هي من تحرك نظرة النقاد تجاه الحكام وآدائهم للمباريات ، وقال “يحظى الحكم السعودي بالإعجاب عندما يقود مباريات خارجية حيث يلاقي التقدير والثناء والسبب لأن النقاد لا ينظرون إليه من خلال الميول كما هو الحال في الداخل. نفس الحكم يتعرض للنقد الشديد والتجريح فقط لأن محرك النقد هنا هو الميول”.

93