النجم والصفاقسي يواصلان العزف ..ونهاية مؤسفة لمباراة الترجي وبوزيد

fadas_imgdfg123d1fg56df4dfg0dfgواصل النادي الصفاقسي الاربعاء تصدر الدوري التونسي لكرة القدم بــ25 نقطة، بعد ان فاز على اتحاد بن قردان بهدف دون رد (1 – 0) في اطار الجولة التاسعة، وامضى هدف الصفاقسي علي معلول في الدقيقة 26.
فيما تجمد رصيد اتحاد بن قردان بــ11 نقطة في المركز التاسع، دعم النجم الساحلي هو الآخر مركزه الثالث بعد فوز ثمين خارج ارضه على حساب شبيبة القيروان بنتيجة ثلاثة اهداف لواحد (3 – 1).
وجاءت اهداف النجم عن طريق دياغو اكوستا في الدقيقة التاسعة وحسام بنينة ضد مرماه في الدقيقة 27 وفرانك كوم في الدقيقة 64 فيما سجل الهدف الوحيد للقيروان اللاعب صبري الزايدي في الدقيقة 51 .
وشهدت المباراة خروج البطاقة الحمراء في وجه مهاجم النجم البرازيلي اكوستا في الدقيقة 83 والبطاقة الحمراء في وجه لاعب القيروان صبري العماري في الوقت البديل (90+3) .
ويحتل فريق جوهرة الساحل المركز الثالث بـــ22 نقطة فيما بقي فريق القيروان في المركز 14 بــ6 نقاط والذي اصبح يتقاسمه مع الملعب التونسي الذي اكتفى اليوم فوق ميدانه بالتعادل مع ترجي جرجيس بهدف لهدف (1 – 1) .
وكان ترجي جرجيس هو المبادر بافتتاح النتيجة في الوقت البديل للشوط الاول (45 +2) بواسطة زهير عطية فيما جاء هدف التعادل للملعب في الدقيقة 60 بواسطة لاعب جرجيس فابريس فوسيو الذي غالط مرماه.
وبذلك تتازم وضعية الملعي التونسي في اسفل الترتيب فيما انفرد ترجي جرجيس بالمركز السادس ب13 نقطة .
وفي المباراة الاخيرة في برنامج اليوم حقق نجم المتلوي فوزا ثمينا خارج قواعده على حساب مضيفه نادي حمام الانف بهدف دون رد (1 – 0) وجاء الهدف الوجيد للقاء بواسطة فؤاد الخرايفي في الوقت البديل للشوط الاول (45+3) .
وهذا النتصار الثمين يجعل فريق المتلوي يتقاسم مؤقتا المركز الرابع مع الملعب القابسي بــ14 نقطة فيما يبقى نادي حمام الانف في المركز العاشر بــ10 نقاط .

وتدور غدا بقية منافسات الجولة التاسعة للدوري التونسي جيث سيتقابل النادي الافريقي مع مستقبل المرسى والنادي البنزرتي يستضيف الملعب القابسي فيما يواجه مستقبل القصرين فريق قوافل قفصة
لم تعرف مباراة اولمبيك سيدي بوزيد والترجي الرياضي، لحساب الجولة التاسعة للدوري التونسي لكرة القدم نهاية طبيعية، بما ان الحكم مختار دبوس اوقفها في الدقيقة 88 بسبب اصابة الحكم المساعد ايمن اسماعيل على مستوى الراس بالحجارة التي القتها جماهير اولمبيك سيدي بوزيد على ارضية الميدان.
في حين كان الترجي متقدما بثنائية نظيفة (2 – 0) سجلها كل من طه ياسين الخنيس في الدقيقة 44 بواسطة ركلة جزاء وايهاب المباركي في الدقيقة 68 .
وقد شهد الملعب اعمال شغب يندى لها الجبين بسبب احتجاج جماهير اولمبيك سيدي بوزيد على ركلة الجزاء التي منحها الحكم دبوس للترجي والتي بدات على اثرها جماهير اصحاب الارض يلقون المقذوفات والحجارة اصيب على اثرها الحكم المساعد ايمن اسماعيل والذي تم نقله على جناح السرعة الى احدى مستشفيات الجهة.
والاكيد ان اولمبيك سيدي بوزيد الى جانب الهزيمة سيتكبد عقوبات صارمة في الايام القادمة .
ويحتل الترجي التونسي بعد هذا الفوز المركز الثاني بــ24 نقطة فيما تجمد رصيد فريق سيدي بوزيد في 12 نقطة والذي يجعله ينحدر الى المركز السابع بعد ان كان يحتل المركز الرابع .
المدرب المساعد لاولمبيك سيدي بوزيد محمد الثامري الى ان ركلة الجزاء والتي كانت غير واضحة هي التي احدثت منعرجا خطيرا للمباراة بسبب غضب الجماهير واشار الى ان فريقه هو الذي سيدفع الضريبة غاليا.
واضاف قائلا :”لقد كنا على اتم الاسعداد للقاء اليوم ولعبنا بكل ندية امام الترجي واحرجناه لكن ركلة الجزاء لتي تدخل في خانة اجتهاد الحكم هي التي قلبت المباراة راسا على عقب وفرضت عليها نهاية غير عادية نتاسف لذلك كثيرا”.
اما المدرب المساعد للترجي التونسي اسكندر القصري فصرح من جانبه قائلا: “مهما كانت الاخطاء التحكيمية التي تحصل لا يمكن ان نقبل بمثل هذه المشاهد المؤسفة التي انتهت عليها المباراة، اولمبيك سيدي بوزيد قدم مردودا محترما واحرجنا في عديد المناسبات قبل ان ناخذ بزمام الامور ثم جاءت ركلة الجزاء في اواخر الشوط الاول لتتغير المعطيات فيما بعد على جميع المستويات ويعيش الملعب حالة من الفوصى”.

114