هبه تصبغ الاعلام الرياضي بلون الرياده

محمد بن عبداتخطوه مميزه ورائعه اقدمت عليها الزميله المبدعه هبه الصباغ حين بذلت جهد كبير في بلورة فكره جميله وضعتها على طاولة خبراء في الصحافه الرياضيه والاعلام الرياضي الذين ساعدوها في وضع اللبنات الاولى لتاسيس نادي الاعلاميين الرياضين العرب الذي صمم له شعار يحمل اسم(رياضه)الى جانب القلم والمايك .يصراحه شي تشكرعليه بنت النشامى وهي الاعلاميه التي عرفتها نشيطه في نقل المناشط الرياضيه المختلفه سوى على المستويين المحلي او العربي اوغيرهما ..حقيقه لقد لفتت هذه الزميله انتباهي بشده ليس لمحاسن اخلاقها واناقتها وانما لحماسه الكبير في خلق اعلام رياضي عربي متفرد في ايقاعات ونغمات عمله حتى يخرج لنا بكلمه هادفه ونقد بناء .وفوق هذا وذاك تضع اعلامنا ورياضتنا في مكانه تليق بها من خلال انتقاءها نخبه من مواهب وخبرات تجيد اقلامها حرفنة الكتابه واخراج الكلمه الرياضه في قالب ممتع للقارى والمشاهد معا وهو الشي الذي سيعطي عشاق الرياضه في الوطن العربي ارتياحيه في متابعة الحدث الرياضي بتلهف وشوق كبير يغرد بهم ولو لساعات اولحظات بعيدا عن الهموم والاوجاع التي يعيشها المواطن العربي في هذه المرحله وهي ظروف فرضت عليه ولاتغيب عن ذهنه كثير وبطبعية الحال لاتحتاج مني لشرح هنا كونها معروفه للجميع ..
ولهذا من واجبي كاعلامي رياضي عربي يشعر ان مهنته بداءت تسرق وتتشتت بأيدي ناس غرباء ودخلا على الصحافه الرياضيه ووالاعلام الرياضي عموما ان اشد من ازر زميلتي الصباغ التي ترى في ما اقدمت عليه انه مشروع اعلامي متكامل سيحافظ على اعلامنا ويعطيه دافعا قويا للظهور المشرف والجذاب . فتحيه كبيره ابعثها لهبه ابنت الصباغ الذي ارى انها هبه من الله لكي تصبغ كيان اعلامنا الرياضي بلون الرياده والتفوق

143