ميسي “مرعب ” وهو احتياطي اكثر منه اساسي !!

download (3)مع تبقي ايام قليلة على مباراة الكلاسيكو والتي ينتظرها العالم بشغف كبير، فلا تزال مشاركة ليونيل ميسي نجم فريق برشلونة، متصدر الدوري الاسباني لكرة القدم مشكوك فيها، وحتى يومنا هذا فهناك نسبة كبيرة ليشارك الحائز على الاربع كرات ذهبية لمدة 30 دقيقة.
ولا يبدو ان ميسي سيجد مشاكل للدخول في اجواء الكلاسيكو حتى ولو شارك كإحتياطي، الارقام التهديفية للنجم الارجنتيني كلاعب احتياطي تعتبر مميزة للغاية وبلا شك فإن رجال رافاييل بينيتيز يجب ان يأخذوها في عين الاعتبار.
وشارك ميسي بقميص برشلونة في 492 مباراة ومنها 64 كلاعب احتياطي، وسجل 31 هدفا بمعدل 0.48 هدف في المباراة الواحدة، وهي ارقام مرعبة والقليل من اللاعبين بإمكانهم فعل ذلك.
وكان اول هدف لميسي بقميص برشلونة امام الباسيتي بعد ان بدأ المباراة كاحتياطي، النجم الارجنتيني تلقى تمريرة على طبق من ذهب عبر البرازيلي رونالدينيو ليسكنها في الشباك.
ومن بين المباريات المميزة لميسي والتي بدأها كإحتياطي، كانت في موسمه الثاني مع برشلونة وبالتحديد امام مايوركا، اذ سجل هدفين في الفوز الذي حققه البلوجرانا صفر-3، والهدف الاول جاء فقط بعد دقيقتين من دخوله لارضية الميدان.
وفي موسمه الثالث بقميص برشلونة، سجل هدفا حاسما في مباراة بدوري ابطال اوروبا امام فيردر بريمن الالماني، اذ دخل في آخر 5 دقائق وسجل هدف التعادل على ملعب فيسير شتاديون.
وبالتحديد في دوري ابطال اوروبا، انقذ ميسي في العديد من المناسبات فريقه وهو يدخل لارضية الميدان من مقاعد البدلاء، فخلال موسم 2008-2009 كان رجال بيب غوارديولا منهزمين في اوكرانيا امام شاختار وبعد دخوله في آخر 30 دقيقة احرز هدفين ليفوز البولجرانا 1-2.
وفي الدوري الاسباني، واحدة من المباريات البارزة لميسي كلاعب احتياطي كانت على ملعب “ايل ساردينيرو” امام راسينغ سانتاندير، فقد كان برشلونة منهزما ودخل ميسي ليحرز هدفين، وفي كأس الملك، ميسي “الاحتياطي” ترك بصمته وكان ذلك على ملعب “كامب نو” امام اوساسونا حينما دخل خلال الشوط الثاني رغم انه كان يعاني من حمى وليسجل هدفين وكان انذاك مدرب اوساسونا مينديليبار طلب منه بأن لا يدخل الى ارضية الميدان وهو يدرك جودة الارجنتيني.

133