غوركيف يواجه ضغوطات الشارع الرياضي الجزائري ويفتقد نصف الفريق بداعي الاصابات

منتخب-الجزائريواجه الفرنسي كريستيان غوركيف مدرب الخضر ورطة كبيرة بسبب تراكم الاصابات في صفوف المنتخب قبل مباراة تنزانيا في دار السلام
ويعتبر ياسين ابراهيمي نجم بورتو البرتغالي ابرز الغائبين بداعي الاصابة بذلك يتلقى غوركيف ضربة موجعة
نظرا للدور الكبير الذي يلعبه نجم بورتو في عملية الربط بين الوسط والهجوم فضلا عن التهديف
ويعاني براهيمي من اصابة على مستوى الفخذ وافتقده بورتو في الدوري المحلي
ليس براهيمي وحده الذي سيغيب ولكن كوكبة اخرى من اللاعبين الاساسيين سوف لن يكونوا ضمن رحلة الخضر الى دار السلام بدءا من سفيان فيغولي ومرورا مصباح وانتهاء ببودبوز وكلهم مصابون
وقد ضجت غرفة العلاج في الفترة الاخيرة بلاعبين اخرين لعل ابرزهم عبد المؤمن دجابو لاعب الافريقي التونسي
في المقابل استدعى غوركيف لتغطية الغيابات ولاول مرة رامي بن سبعيني المحترف في صفوف مونبوليية الفرنسي
ووجه غوركيف الدعوة للمتالق بغداد بونجاح المحترف في النجم الساحلي والمعار من السد القطري وهشام بلقروي مدافع الافريقي التونسي
بالاضافة الى ابراهيم بدبودة لاعب اتحاد العاصمة الجزائري والذي ساهم في وصول فريقه الى نهائي دوري الابطال امام مازمبي وستلقى على عاتق هذا اللاعب مهمة تعويض ياسين ابراهيمي في خط الوسط
ويلعب منتخب المحاربين مباراة في منتهى الأهمية أمام منتخب نجوم الطوائف ا بدار السلام، وهي المواجهة التي تعد تهديدا حقيقيا لتشكيلة كريستيان جوركيف الذي بات على صفيح ساخن، رغم التضامن الذي يحظى به من طرف اللاعبين.
ويامل غوركيف الاعتماد على مبولحي الحارس الاساسي للمنتخب وبقية العناصر التي تالقت في المسابقات المحلية وعددا من المحترفين في الخارج
ولن يستطيع غوركيف استعادة لاعبيه المصابين لمباراة الاياب على ملعب مصطفى شاكربالبليدة الان الوقت قصير ولا يتعدى الاربعة ايام
الاضواء منصبة على غوركيف وهو يواجه ضغوطات اتحاد الكرة والشارع الرياضي الجزائري مما يجعله مطالبا بالعودة بنقاط الفوز من دار السلام

108