أخضر اليد الصغير يبدأ الانطلاقة بتونس

2M1A4044تنطلق مساء اليوم الأحد البطولة العربية الـ 8 لمنتخبات الناشئين لكرة اليد والتي ستقام في جدة خلال الفترة من 1 الى 8 من شهر نوفمبر الجاري بمشاركة منتخبات السعودية ومصر وتونس والعراق .
حيث تفتتح البطولة عند الساعة الثانية من ظهر اليوم الأحد بحفل مبسط بحضور رئيس الاتحاد العربي لكرة اليد تركي الخليوي ويعقب حفل الافتتاح اقامة المباراة الأولى عند تمام الساعة الثالثة عصراً بين منتخبي مصر والعراق والتي تميل كفتها لمصلحة المنتخب المصري.
وعند الساعة الخامسة مساء ينطلق اللقاء الثاني والذي سيجمع المنتخب السعودي ( حامل اللقب ) مع نظيرة التونسي في لقاء يعتبر الاقوى نظراً للمستوى الفني المتقارب بين المنتخبين .
وكان الاجتماع الفني للبطولة قد عقد في بيوت الشباب امس في مقر بيوت الشباب بجدة برئاسة الامين العام للأتحاد العربي محمد المنيع وبحضور مدير البطولة سمير عبدالله .

وستقام البطولة بطريقة الدوري من دورين (ذهاب و اياب) حيث سيتم ترتيب الأربع منتخبات وفق عدد النقاط بواقع نقطتين للفائز ونقطة للتعادل ولاشئ للخاسر ، و في حالة التعادل في النقاط في نهاية الدور التمهيدي يتم الترتيب وفق لائحة الاتحاد الدولي لكرة اليد و التي تنص على الفائز في نتيجة المباراة بين الفريقين المتساويين بالنقاط اولاً ، وإذا استمر التعادل في مباريات الفريقين أو الفرق المتعادلة فينظر إلى فارق الأهداف بطرح ما له مما عليه بين الفرق المتساوية في النقاط فقط ، وإذا استمر التعادل في فارق الأهداف فينظر إلى الفريق الذي سجل أكبر عدد من الأهداف بين الفرق المتساوية فقط.

تاريخ البطولة

انطلقت البطولة العربية للناشئين في العام 1983 م حين اقيمت البطولة الأولى في السعودية وحقق لقبها السعودية والوصيف الكويت وفي عام 1985م أقيمت البطولة في نسختها الثانية بضيافة قطر وحقق لقبها قطر وفي الوصافة الإمارات وفي عام 1989 م أقيمت البطولة بنسختها الثالثة في العراق وحقق لقبها المنتخب الجزائري وفي الوصافة العراق , وأقيمت النسخة الرابعة في مصر عام 1993 م وحقق لقبها المنتخب المصري وفي الوصافة السعودية , فيما أقيمت البططولة الخامسة بضيافة قطر في العام 1995 م وحقق لقبها المنتخب القطري وفي الوصافة الإمارات ، وفي عام 2012 م أقيمت البطولة في نسختها السادسة في السعودية وحقق لقبها تونس والسعودية في الوصافة ، وعقبها اقيمت البطولة في نسختها السابعة بضيافة تونس في العام 2013 م وحقق لقبها السعودية وفي الوصافة تونس .

من جهتة كشف رئيس الاتحاد العربي لكرة اليد تركي الخليوي ان مدينة عمان الاردنية ستستضيف دراسات للحكمات المستجدات وصقل للحكمات العاملات خلال الفترة من 20 الى 24 اكتوبر المقبل ويحاضر فيها عضو لجنة الحكام بالاتحاد العربي والحكم الدولي السابق التونسي / محمد القمري ويأتي ذلك فى ضوء اهتمام الاتحاد العربيى لكرة اليد بالانشطة النسائية وتنفيذا لبرامج اللجنة النسائية لدعم وتطوير عناصر اللعبة النسائية بالدول العربية ، وقد اعرب الخليوي عن سعادته بالانشطة المكثفة للاتحاد العربي فى الاونة الاخير وقال لقد نفذنا عدداً من الانشطة مؤخرا لتدعيم كرة اليد العربية منها اقامة دراسات للحكام والمدربين بموريتانيا خلال شهر مايو الماضى بمشاركة محاضرين توانسة واختتمت مؤخرا أيضا دراسات للمدربين والحكام بمدينة نابلس الفلسطينية بمشاركة محاضرين أردنيين وبمشاركة عدد كبير من الدارسين لتأهيل كوادر فلسطينية قادرة علي قيادة وتطوير كرة اليد ببلدهم ، وقال الخليوي اننا أيضا ننسق مع الاتحاد السوداني لكرة اليد لاستكمال الدراسات التى كنا بدأناها العام الماضى بالسودان وستقام علي هامش بطولة السودان الوطنية لكرة اليد وأضاف اننا دعمنا عدد من الدول العربية بعدد 100 كرة و20 شباك للمرمى ويأتي ذلك تنفيذا لبرنامج الاتحاد العربي لكرة اليد لدعم الدول الناشئة التى اطلقه الاتحاد العربي لكرة اليد قبل عامين.

ووجه امين عام الاتحاد العربي لكرة اليد محمد المنيع شكره للاتحاد السعودي لكرة اليد علي استضافة البطولة واجتماعات اللجان وقال ان ذلك ليس بجديد على السعودية التى دأبت علي دعم الاتحاد العربي لكرة اليد منذ انشائه عام 1975م وقال اننا نأمل ان تكون البطولة القادمة قوية وتجهز المنتخبات العربية الى التصفيات الاسيوية والافريقية المقبلة فى صيف 2016م والمؤهلة لي نهائيات كأس العالم 2017م.

وقال الاماراتى الدكتور/ عيسي النعيمى النائب الثانى لرئيس الاتحاد العربي فأعرب عن سعادته لهذا النشاط المكثف وأضاف لا شك اننا نشهد طفرة كبيرة فى عمل الاتحاد العربي لكرة اليد فى الاونة الاخيرة وعمل ممنهج نأمل أن يأتي ثماره على كافة الدول وقال ان اقامة البطولات العربية بشكل منتظم ودعم عناصر اللعبة من مدربين وحكام فى كافة الدول العربية سيعمل علي تطوير اللعبة وقال ان برنامج الاتحاد العربي لكرة اليد لدعم الدول الناشئة هو فكرة رائدة ستعود بالنفع علي كرة اليد لديهم وقد القى بالكرة لدى المسؤولين فى دولهم لضرورة مساندتهم ، وقال ان مجلس ادارة الاتحاد فى جلسته الاخيرة بالمهدية قد دعم هذا البرنامج بقوة ودعم تلك الدول بالكرات والشباك لمساعدتها على تنفيذ برامجها مؤكدا ان البناء صعب ولكن يحتاج مثابرة وتكاتف من الجميع.

101