يونايتد يسعى لمواصلة مسلسل انتصاراته في الدوري الانجليزي

مانشستر يونايتد 2013

يسعى مانشستر يونايتد المتصدر لمواصلة مسلسل انتصاراته عندما يحل ضيفاً على سوانسي سيتي يوم الأحد في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإنجليزي.

ويبحث فريق المدرب الأسكتلندي أليكس فيرجسون عن تحقيق فوزه السادس على التوالي والخامس عشر هذا الموسم من اجل المحافظة على اقل تقدير على فارق النقاط الست الذي وصل اليه نتيجة فوزه على جاره مانشستر سيتي حامل اللقب (3-2) في معقل الاخير قبل مرحلتين.

وسيكون على فيرجسون التعامل مع مباراة سوانسي بذكاء من ناحية المحافظة على جهود لاعبيه الذين سيخوضون، كما حال لاعبي الفرق الاخرى، اربع مباريات في غضون 10 ايام تقريبا لان الدوري الممتاز لا يتوقف خلال فترة الاعياد بل انه يخوض مباراتين اضافيتين بعد عيد الميلاد في يوم ما يعرف ب”بوكيسنغ داي” وخلال عيد رأس السنة، وبالتالي قد يلعب التعب دورا في قلب الطاولة وتغيير الحسابات.

والأمر الإيجابي ليونايتد الذي أوقعته قرعة الدور الثاني من مسابقة دوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد الأسباني حامل الرقم القياسي بعدد الألقاب (9)، هو أنه يخوض مباراتي الأربعاء والسبت المقبلين على أرضه أمام نيوكاسل يونايتد ثم ويست بروميتش ألبيون قبل أن يحل الثلاثاء المقبل ضيفاً على ويجان اثلتيك.

وقد حذر لاعب الوسط الأسكتلندي دارين فليتشر زملاءه من التراخي نتيجة فارق النقاط الست الذي يفصل فريقهم عن ملاحقه سيتي، لانهم اختبروا أمراً مماثلاً الموسم الماضي عندما كان يونايتد متقدماً في الصدارة بفارق ثمان نقاط قبل ست مراحل على نهاية الموسم ومع ذلك فقد خسروا اللقب لصالح فريق المدرب الإيطالي روبرتو مانشيني في اليوم الأخير وبطريقة دراماتيكية.

وأضاف فليتشر “كنا في هذا الموقع من قبل، كنا نسبقهم في الصدارة بفارق ثمان نقاط قبل مراحل قليلة على نهاية الموسم ورغم ذلك لم نفز اللقب. لا يمكننا اعتبار أن الأمور قد حسمت، يجب أن لا ننظر إلى الترتيب والإعتقاد باأنا في وضع مريح…”

ومن جهته يبدأ سيتي فترة الأعياد بلقاء ريدينج السبت على ملعبه، قبل أن يحل الأربعاء ضيفاً على سندرلاند ثم على نورويتش سيتي السبت المقبل قبل أن يستضيف ستوك سيتي يوم رأس السنة.

وكان فريق مانشيني تناسى ما حصل أمام يونايتد وسقوطه الأول على أرضه منذ خسارته أمام إيفرتون 1-2 عام 2010، وذلك بفوزه خارج قواعده على نيوكاسل يونايتد 3-1 السبت الماضي في مباراة استبعد عنها المهاجم الإيطالي ماريو بالوتيللي الذي بقي في مانشستر من أجل أن يتدرب وحيداً، علماً بأنه كان أساسياً في موقعة الديربي ضد يونايتد لكن مانشيني استبدله مع بداية الشوط الثاني بسبب أدائه المتواضع.

ويصر مانشيني على أن مواطنه الذي قرر التخلي عن قرار الإحتكام إلى محكمة الإتحاد الإنجليزي من أجل سحب الغرامة المالية التي فرضها عليه فريقه مانشستر سيتي الموسم الماضي بسبب تصرفاته، سيلعب دوراً هاماً في تشكيلة الفريق في مباريات فترة عيدي الميلاد ورأس السنة، قائلاً: “يجب أن يكون في تصرفنا جميع اللاعبين خلال هذا الشهر لأن لدينا مجموعة كبيرة من المباريات في غضون أسبوعين.”

ويأمل سيتي أن يضع وبالوتيللي خلفهما الإشكال الذي حصل نتيجة غرامة الـ350 ألف جنيه إسترليني العقوبة التي فرضها الفريق على المهاجم الإيطالي الموسم بسبب إيقافه لحصوله على بطاقات كثيرة من اللونين الأحمر والأصفر، من أجل التركيز على الصراع القائم مع يونايتد.

وتحدث مانشيني عن مسألة بالوتيللي قائلاً: “لا أعتقد أنه كان سعيداً (باستبعاده عن مباراة نيوكاسل)، عندما يبدأ بإظهار مستواه الحقيقي فسيلعب مجدداً.”

ومن المتوقع أن يستعيد سيتي خدمات قائده ومدافعه البلجيكي فانسان كومباني بعد تعافيه من الإصابة، لكنه سيفتقد الفرنسي سمير نصري والصربي ألكسندر كولاروف وجيمس ميلنر وميكاه ريتشاردز.

ومن جهته، يعود تشيلسي الثالث بفارق الأهداف عن جاره توتنهام، إلى منافسات الدوري بعد انتهاء مغامرته الأولى في كأس العالم للأندية بالخسارة في النهائي أمام كورينثيانز البرازيلي (0-1)، وهو سيسعى إلى الإستفادة من المعنويات المرتفعة للاعبيه بعد فوزهم الكبير الأربعاء على ليدز يونايتد (5-1) في الدور ربع النهائي من كأس الرابطة، من أجل محاولة الإنفراد بالمركز الثالث من خلال الفوز على ضيفه أستون فيلا بانتظار خدمة من ستوك سيتي الذي يحل ضيفاً على توتنهام السبت.

أما بالنسبة للفريق اللندني الآخر آرسنال الذي يحتل المركز الخامس بفارق نقطتين عن جاريه والأهداف عن إيفرتون وويست بروميتش، فيحل بدوره ضيفاً على ويجان قبل أن يستضيف نيوكاسل السبت المقبل بعد أن تأجلت مباراته الأربعاء المقبل مع جاره ويستهام يونايتد بسبب الإضراب الذي يعتزم القيام به عمال المواصلات.

وذكر آرسنال أن هذا الاضراب الذي يطال قطار الأنفاق بشكل خاص، سيجعل من الصعب عليه أن يضمن سلامة المشجعين الذين سيحاولون الوصول إلى ملعب الإمارات في اليوم الذي يلي عيد الميلاد.

وستقام المباراة في 23 أو 26 يناير/كانون الثاني المقبل استناداً إلى نتيجة الفريقين في الدور الثالث من مسابقة كأس إنجلترا والذي يقام في الخامس والسادس من الشهر المقبل أيضاً.

أما بالنسبة لإيفرتون وويست بروميتش فيلعب الأول مع مضيفه ويستهام والثاني مع ضيفه نورويتش سيتي، على أن يلتقي أيضاً نيوكاسل يونايتد مع كوينز بارك رينجرز، وساوثهامبتون مع سندرلاند، وليفربول مع فولهام.

التعليقات

1 تعليق
  1. ليثاويه ماركه
    1

    يارب وفق المان يونايتد وياخذ الدوري يارب

    Thumb up 0 Thumb down 0
    21 ديسمبر, 2012 الساعة : 5:43 م
115