نيمار الغائب الحاضر في مباراة تشيلي والارجنتين يتيمة بدون ميسي

Brazilian players pose for the squad picture  before the FIFA Confederations Cup Brazil 2013 final football match, at the Maracana Stadium in Rio de Janeiro on June 30, 2013.  AFP PHOTO / VANDERLEI ALMEIDA

مباراة البرازيل وتشيلي تحمل نكهة خاصة وينتظرها عشاق الكرة في البلدين وكثيرا ما التقى المنتخبان سواء في كوبا اميريكا او في تصفيات كاس العالم ويقف التاريخ الى جانب البرازيل حيث
التقى المنتخبان في 67 مباراة
البرازيل فازت في 47 مباراة
تشيلي اكتفت بالفوز في 7 مباريات
المنتخبان تعادلا 13 مرة
البرازيل سجلت 157 هدفا
تشيلي سجلت 75 هدفا
نيمار سيكون الغائب الحاضر نجم برشلونة غير محظوظ مع بلاده ففي العام الماضي ترك المونديال في عزه بداعي الاصابة وفي كوبا اميريكا حرمته البطاقة الحمراء من اكمال المشوار ونال ايقافا يحرمه من اللعب في سانتياغو هذه المرة
ويراهن دونجا على خليط من اللاعبين الذين يحترفون محليا وبعض اللاعبين المحترفين في اوروبا
في المقابل فان منتخب تشيلي المنتشي بالفوز بكوبا اميريكا على ارضه وبقيادة مدربه خورخي سانباولي يريد ان يحقق بداية مثالية في تصفيات كاس العالم
ويعتمد خورخي على كتيبة من المحترفين في الاندية الاوروبية الكبيرة وعلى راسهم اليكسيس سانشيز المتوهج مع ارسنال الانجليزي بالاضافة الى ارتورو فيدال نجم بايرن ميونيخ وكلوديو برافو حامي عرين برشلونة
البرازيل سوف ترتدي بهذه المناسبة زيا خاصا وذلك تضامنا مع تشيلي التي ضربها زلزال في سبتمبر الماضي الحق اضرارا جسيمة بالبلاد
غياب نيمار عن البرازيل يقابله ايضا غياب نجم اخر لا يقل اهمية وهو ليونيل ميسي الذي تعرض لاصابة ابعدته عن الملاعب حيث تواجه الارجنتين منتخب الاكوادور ويحاول المدرب مارتينيو التعويض هجوميا مستفيدا من سيرجيو اجويرو والذي يمرة بفترة انتعاشة كبيرة وكارلوس تيفيز لاعب بوكا جونيورز
واعترف غوستافو كوينتيروس مدرب اكوادور بصعوبة المهمة رغم غياب ميسي وطلب من لاعبيه التسلح بالحذر امام فريق مدجج بالنجوم من اصحاب الخبرة واخر انتصار لبلاده على الارجنتين يعود الى عام الفين وتسعة

109