الصرامي لـ سبورت : بن جعيثن شاعر متعصب … وأطالب إدارة الشعلة بالاستعانة بحكام أجانب

قال الإعلامي المخضرم سعود الصرامي تعليقا على الأبيات الشعرية التي نظمها الأخ العزيز راشد جعيثن والتي أساء فيها لجماهير النصر وتاريخه ورجاله أن مثل هذه الأبيات الشعرية تعزز التعصب الرياضي بين أبناء الوطن الواحد وكنت أتمنى من الأخ الجعيثن وهو الذي أصبح على مشارف السبعين من عمره أن يكون داعماً لرياضة الوطن ومنافساته الشريفة وأن لا يستغل موهبته التي منحه الله إياها في التفرقة بين الرياضيين ، وشدد الصرامي أن بن جعيثن له هفوات كثيرة منذ أكثر من أربعين عاماً وكنّا في ذلك الوقت نجد له المبرر في تجاوزاته لأنه يعيش مرحلة سنية من عمره وكان وقتها النصر يفرض سطوته على الهلال في الملعب وفي المدرجات،وطالب الصرامي بأن لا يرد شعراء النصر على مثل هذه الأبيات الهابطة التي قالها بن جعيثن،التي قد يكون لها مضار كبيرة وأضاف الصرامي أن الأمير فيصل بن تركي رئيس النصر ومدربه الكابتن علي كميخ باركوا انتقال سعد من النصر إلى الهلال ، كما أن الأمير عبدالرحمن مساعد ونواف بن سعد وسامي الجابر كانت كل تصريحاتهم تعزز الروح الرياضية وتنمي المنافسة الشريفة عندما قالوا أن سعد انتقل من نادي كبير إلى نادي كبير ، فهل يفهم شاعر الغفلة مثل هذه المفردات المحترمة،أم أنه يعيش مرحلة عدم توازن بعد أن (جرد) من لقب شاعر الهلال ومنح للشاعر السفياني،وأكد الصرامي أنه يحفظ جيداً تاريخ بن جعيثن الرياضي وغير الرياضي وإذا كان ابن جعيثن أو من حوله قد اصيبوا بمرض الزهايمر فإن هناك الكثير من المؤرخين الرياضيين لم يصابوا بمثل هذا المرض ويستطيعون كشف الكثير عن مسيرة بن جعيثن.
وطالب الصرامي في نهاية تصريحه إدارة نادي الشعلة بضرورة طلب حكام أجانب لمباراة الشعلة والهلال القادمة في دور 16 من كأس ولي العهد حتى يكون الكفة متساوية بين الطرفين ومعظم الحكام المحليين الذين يقودون مباريات الهلال يمنحونه ركلات الجزاء ويطردون نجوم الفريق المنافس وهذه الأمور حدثت في دوري زين للمحترفين أمام النصر والفتح والرائد وأندية أخرى تظلمت من التحكيم ودفعت الثمن غالياً بسبب تلك الأخطاء.

106