بالصور..لجان تصفيات كأس آسيا للشباب عمل دءوب وتناغم جماعي غدا الاحد

IMG-20151003-WA0028
تتواصل يوم غدا الأحد مباريات تصفيات المجموعة الثانية للمنتخبات الآسيوية تحت ١٩ عام المؤهلة لنهائيات كأس آسيا للشباب في البحرين 2016 م على استاد مدينة الأمير سعود بن جلوي بالراكة ، حيث سيلتقي في المواجهة الاولى منتخبي اليمن وتركمانستان في تمام الساعة 3.15 عصراً ، وسيدخل المنتخب اليمني برصيد ثلاث نقاط بعد فوزه في المباراة الأولى له على نظيره السوري بهدف للأشي ، أما المنتخب التركمانستاني فسيدخل هذا اللقاء بعد تلقيه خسارة قاسية من المستضيف المنتخب السعودي والتي أهتزت شباكه فيها خمس مرات ، أما اللقاء الثاني فسيجمع المنتخبين السعودي والسوري في تمام الساعة 6.15 م ، الأخضر السعودي سيدخل بمعنويات عالية بعد فوزه الكبير في اللقاء الأفتتاحي بخماسية على منتخب تركمانستان ، وسيكون هدفه الفوز وضمان تأهله ، بينما يدخل المنتخب السوري بهدف التعويض لخسارته الأولى من المنتخب اليمني .

أجرى المنتخب السعودي للشباب تدريب إسترجاعي على ملعب نادي القادسية بالخبر ، حيث ألقى مدرب المنتخب الوطني سعد الشهري كلمة قصيرة للاعبين طالبهم من خلالها بنسيان المباراة الماضية والتفكير في اللقاء القادم والحرص على الإنضباط داخل ارضية الملعب لأجل تحقيق بطاقة التأهل وحسمها من مواجهة المنتخب السوري ، بعدها اعطى اللاعبين حصة تدريبي خفيفة لم تتجاوز الساعة والنصف بهدف عدم إرهاقهم بدنياً .

شدد مدير المنتخب السعودي للشباب علي الشعيلان بأنهم جاهزون لمواجهة المنتخب السوري والتي نأمل من خلالها في تأكيد صعود الأخضر وحجز بطاقة التأهل ، مشدداً على أنهم تحدثوا مع الجهاز الفني واللاعبين بضرورة نيسان المباراة السابقة وعدم الركن عليها وعلى نتيجتها ، وأضاف الشعيلان : المنتخب السوري رغم خسارته الإ إنه يعتبر منتخب قوي وصعب وهذا سيجعلنا نضاعف جهدنا لأجل اللعب أمامه بروح عالية والبحث بكل قوة للفوز عليه ، مضيفاً بأن جميع أفراد المنتخب يعون المسوؤلية الكبيرة الملقاه عليهم وسيبذلون جهود جبارة لتشريف الكرة السعودية .

منذ أن أعلن الاتحاد الآسيوي عن إستضافة الخبر للمجموعة الثانية للتصفيات المؤهلة لكأس آسيا للشباب عام ٢٠١٦ م في البحرين ، بدأ الاتحاد السعودي لكرة القدم في تشكيل لجان العمل بشكل عاجل وسريع لإدارة هذه التصفيات ، حيث كلف عضو الاتحاد السعودي عدنان المعيبد برئاسة اللجان المنظمة وتم تكليف ناصر الهلال مديراً للتصفيات ، فيما توزعت باقي المهام على النحو التالي / اللجنة الفنية برئاسة الأستاذ محمد الحسيني واللجنة المالية برئاسة الأستاذ وليد عسيري واللجنة الأمنية برئاسة الرائد سعد الرشود واللجنة الإعلامية برئاسة الأستاذ سليمان الجابري ولجنة الملاعب الأستاذ ابراهيم الساده ومدير مدينة الأمير سعود بن جلوي الرياضية بالراكة الأستاذ هادي الدوسري، وقبل بدء التصفيات بدأت اللجان بوقت مبكر في الترتيبات اللازمة وتوفير جميع التجهيزات الإستعدادية والتي تتطلبها التصفيات ، حيث قامت اللجان بالعمل على قدم وساق ليل نهار في سبيل تقديم العمل في أجمل صورة وأفضل مظهر ، حتى وصلت المنتخبات الأربع المشاركة في هذه المجموعة للدمام و التي كان أولها المنتخب السعودي المستضيف والذي تم إستقباله وتوفير الملاعب والفنادق له ، ليصل بعده المنتخب اليمني الذي وجد كافة سبل الراحة منذ وصوله بحسب ماذكره رئيس الوفد اليمني رغم وصولهم في وقت مبكر غير المحدد من قبل الاتحاد الآسيوي ، ووصل أخرهم منتخبي سوريا وتركمانستان قبل بداية البطولة بيوم واحد نظراً لترتيبات إدارية خاصة بهم .

من جانبه اشاد المشرف العام على التصفيات عضو الاتحاد السعودي لكرة القدم عدنام المعيبد بالنجاح المبهر الذي حققته جميع اللجان العامله بالبطوله في اليوم الاول من انطلاق التصفيات ، مشيدا بالعمل الذي انجز رغم ضيق الفتره التي اقرت فيها التصفيات ومعرباً عن رضاه التام تجاه ما قدمته كافة اللجان العامله بالتصفيات من خدمات وتسهيلات لكافة ضيوف التصفيات :

وقال المعيبد ؛ هذا النجاح الذي تحقق يحفزنا من اجل مواصلة العمل لانجاح استضافة المملكه لهذه التصفيات وتسهيل كافة الصعوبات لجميع الوفود المشاركه ، واضاف العمل من قبل كافة اللجان متواصل بشكل دائم لحين انتهاء التصفيات وسنعمل على تهيئة الاجواء المناسبه لاراحة جميع وفود التصفيات حتى تخرج بالشكل الذي يلبي ويرضي تطلعاتهم .
وبارك المعيبد لاخضرنا الشاب فوزه الكاسح في اللقاء الاول امام تركمانستان مشيداً بالاداء الرجولي والحماسي الذي كان عليه لاعبو الاخضر في المباراة الاولى ، متمنياً لهم التوفيق في المباراتين المقبلتين امام المنتخبين السوري واليمني لخطف بطاقة التاهل الاولى عن المجموعه للوصول لنهائيات كاس اسيا للشباب بالبحرين بالعام ٢٠١٦م

وأشار مدير لجان التصفيات الأستاذ ناصر الهلال أنهم منذ إعلان إستضافة البطولة والعمل قائم على قدم وساق من أجل أنهاء تجهيز كافة الإحتياجات المطلوبة لإستضافة المباريات الآسيوية ، ولله الحمد وفقنا كلجان في إنجاز المهام الرئيسية بشكل سريع وفي زمن قياسي ، كاشفاً بأن الجهود مستمرة وسنلبي جميع الإحتياجات المطلوبة لإنجاح التصفيات التي هي هدفنا الاول .

وأوضح رئيس لجنة العلاقات العامة وشعلة النشاط الأستاذ عبدالرحمن البهلال أن جميع الترتيبات تمت قبل تواجد المنتخبات المشاركة بالتصفيات بوقت كبير ، وتم تجهيز جميع السيارات الخاصة والباصات وقمنا بتأمين حجوزات الوفود بالكامل ، مضيفاً بأنه تم تأمين مرافق لكل رئيس وفد ولكل بعثة منتخب لخدمتهم طوال فترة تواجدهم ، مشيراً الى أنهم يقومون بمتابعة يومية لجميع تحركات المنتخبات ومنسوبيها وسد جميع متطلباتهم دون اي قصور ، وختم حديثه بأن ما يقومون به هو واجب عليهم أمام ضيوف الوطن والبلد المعطاء السعودية حتى لحظة مغادرتهم المملكة .

وكشف رئيس اللجنة الأمنية الرائد سعد الرشود بأنهم متابعين جميع تحركات الوفود ورؤسائها وتحركات المنتخبات وكل كبيرة وصغيرة تخص ضيوف الوطن ، مبيناً بأنهم يتواجدون بشكل يومي في مقر الوفود لمتابعتهم من النواحي الأمنية وتوفير الحماية والراحة التامة لهم ، موضحاً بأن هناك تكثيف أمني من ناحية الجهود والمتابعة والعمل مستمر ليل نهار لأجل راحة الجميع ، مختتماً حديثه بأن ما يقدمونه واحب عليهم اتجاه المنتخبات المشاركة في التصفيات ، لاسيما وأنهم قبل كل شي ضيوف على السعودية .

فيما شدد مدير مدينة الأمير سعود بن جلوي بالراكة الأستاذ هادي الدوسري على ترحيبه بإستضافة المنتخبات الآسيوية في المملكة العربية السعودية وقال : نرحب بهم في بلدهم الثاني وأهلا وسهلا بهم جميعاً ، موضحاً انه تم الإستعداد لهذه لتصفيات بتجهيز المدينة بالكامل وتعديل غرف الفرق بشكلها الجديد ، مع توفير الغرف الأربع بحسب ماطلبه الاتحاد الآسيوي وهي جاهزة من اليوم الاول للتصفيات ولله الحمد ، مبيناً انه أعد فريق عمل متكامل للمدينة الرياضية بهدف الظهور المميز وتم التوجيه لهم بضرورة التقيد بالتعليمات طوال فترة التصفيات ، وأكد الدوسري أن مراقبي الاتحاد الآسيوي أبدى إرتياحه بعد الإجتماع الذي عقد معهم بعد نهاية مواجهات اليوم الأول وشكر حسن التنظيم وذكر بعض الملاحظات البسيطة وسيتم تلافيها تماماً في مباريات الجولة الثانية ، وختم الدوسري حديثه بتقديم الشكر الجزيل لجميع اللجان العاملة على التعاون الكبير بينها والذي سيقود الجميع للنجاح .

وأضاف رئيس اللجنة الفنية الأستاذ محمد الحسيني أن اللجنة تتكون محمد بن راشد الحسيني رئيساً وعضوية بندر بن ناصر الجوهر و يحيى بن عبدالله القرني ، وهذه اللجنة معنية بتوفير كافة الادوات الكفيلة بانجاح تنظيم مباريات التصفيات وفق تعليمات الاتحاد الاسيوي من خلال ممثلي الاتحاد الاسيوي المعنيين بمراقبة المباريات وتتلخص اعمال اللجنة الفنية على النحو التالي ( مخاطبة الاتحاد الاسيوي ومخاطبة اتحادات المنتخبات المشاركة في التصفيات بشأن كافة المتطلبات التي يجب المتطلبات التي يحب توفيرها من تأمين اللوحات التعريفية بالتصفيات متضمنة شعار التصفيات وشعار الاتحاد الاسيوي بالاضافة الى شعار الاتحاد السعودي المستضيف ، وإشعار الاتحادات بمواعيد المباريات ، وتأمين كافة النواقص لإدارة مدينة الأمير سعود بن جلوي بالراكة ، وإصدار بطاقات العاملين في التصفيات ، وعقد الإجتماع الفني للتصفيات بإدارة مراقبي مباريات التصفيات والذي تم فيه ” عرض البرنامج الزمني لإقامة المباريات ، شرح موجز لإلية إحتساب نتائج المباريات والتأهل ، تحديد الوان ملابس لاعبي المنتخبات المشاركة في التصفيات لكل مباراة ، تثبيت مواعيد اقامة المباريات ” كاشفاً بأنهم يقومون برفع تقرير يومي للاتحاد السعودي ، والتنسيق الكامل مع المراقبين و تنظيم ساحة الملعب (خارج المعشب الاخضر) من جميع النواحي ماعدا النواحي الامنية ) . 

من جهته تحدث رئيس اللجنة الإعلامية في البطولة الزميل الاستاذ سليمان الجابري وقال : أولاً نشكر الاتحاد السعودي على ثقته في اعضاء اللجنة وبمشيئة الله سنبذل جهد جبار في التغطية اليومي وإيصالها لجميع وسائل الاعلام المختلفة ، مبيناً بأن اللجنة تضم الى جانبه الزميل الإعلامي سطام العتيبي والمصور علي الحاجي ، والعمل يستمر بتناغم وتعاون من الجميع ومع بقية اللجان ، وقدم الجابري شكره لجميع الزملاء الإعلاميين على تعاونهم ، كما وجه شكره لجميع اعضاء اللجان العاملة .

وختم الحسيني حديثه بتقديم الشكر لمجلس ادارة الاتحاد السعودي لكرة القدم وكذلك للمشرف العام على التصفيات الاستاذ عدنان المعيبد على الثقه في اختيار عناصر اللجنة لاظهار تنظيم مباريات التصفيات بشكل يليق بالمملكة العربية السعودي كما هو معتاد دائما والشكر موصول لمدير التصفيات ناصر الهلال ولكافة اللجان على التعاون المميز .IMG-20151003-WA0026 IMG-20151003-WA0027IMG-20151003-WA0030IMG-20151003-WA0029

112