روماريو بلاتر وبلاتيني من نفس الحمض النووي !!

e7cb0688-9e98-4f6e-aa14-1f0b07b46b53_16x9_600x338انتقد النجم البرازيلي السابق والنائب الحالي روماريو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جوزيف بلاتر والفرنسي المرشح لخلافته ميشال بلاتيني معتبرا أن الرجلين “من مدرسة واحدة”.

وقال روماريو (49 عاما) بطل العالم 1994 مع البرازيل لصحيفة “لاغازيتا ديلو سبورت” الإيطالية الثلاثاء: “الفيفا فاسد. هناك كارتل في داخله. البعض اعتقل وآخرون سيعتقلون. أعتقد، أتمنى وأصلي كل يوم أن يكون بلاتر من بينهم”.

وأضاف: “بالنسبة لبلاتيني فهو من نفس مدرسة بلاتر”، معتقدا أن الفرنسي ليس متورطا في الأعمال غير الشرعية: “لكن بلاتر هو رأس تلك المدرسة من المخادعين والأشخاص المؤثرين في عالم كرة القدم من دون أن يكونوا فاسدين”.

وتابع: “لا يمكنني التأكيد أن بلاتيني فاسد. لكننا نرى أن إدارته للاتحاد الأوروبي ليست الأفضل. بلاتيني جزء من هذا العالم ولا شيء إيجابي في إدارته”.

وتطرق رومارو إلى ترشح زيكو، أحد أبرز النجوم اللعبة البرازيليين السابقين، إلى رئاسة الاتحاد الدولي الذي يعيش أزمة فساد تاريخية: “عندما أعلن زيكو ترشحه، قلت إنه خيار جيد، لكني لا أعتقد أنه جاهز. ما هو مؤكد أنه ليس فاسدا وسأصوت له. لكنه لن يحصل على أي فرصة، فالاتحاد البرازيلي لا يدعمه”.

ويتوقع أن تنتخب جمعية فيفا العمومية رئيسا جديدا لها في 26 فبراير 2016 خلفا لبلاتر الذي أعلن نيته بالاستقالة من منصبه بعد أربعة أيام على انتخابه في مايو الماضي لولاية خامسة على التوالي.

وفضلا عن بلاتيني وزيكو، عبر الكوري الجنوبي تشونغ مونغ جون والأمير الأردني علي بن الحسين والليبيري موسى بيليتي والترينيدادي ديفيد ناكيد والنيجيري سيغون أوديغوبامي عن نيتهم بالترشح

110