رعاية الشباب تتصدى للإرهاب بالتصميم الجرافيكي
????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

اختتمت الرئاسة العامة لرعاية الشباب ممثلة بوكالة شؤون الشباب دورة أساسيات التصميم الجرافيكي وأسراره التي استمرت لأربعة أيام وأقيمت في الرياض، بإشراف المدرب المعتمد للبرنامج إبراهيم الطويهر، وجاءت الدورة انطلاقاً من حرص رعاية الشباب على الدور الشبابي في بناء المجتمع والاستفادة من قدرات الشباب وتنميتها في مختلف التوجهات.

وفي ختام الدورة أقيمت مسابقة التصدي للإرهاب بمشاركة 37 متدرباً، تمثلت بتصميم بوستر توجيهي للشباب يوضح خطر الإرهاب من خلال وعي الأسرة وشبكات التواصل الاجتماعي واللحمة الاجتماعية بالتعاون مع وزارة الداخلية.

وجاء المتدرب عبدالعزيز الزيد في المركز الأول بعد أن جمع 561 نقطة، فيما حل بندر الضعيان ثانيا بواقع 503 نقطة، و عبدالعزيز الغفيلي ثالثا بواقع 457 نقطة.

وتعد الدورة واحدة من سلسلة برامج تسعى رعاية الشباب لإقامتها رغبة في توعية الشباب وصقل مواهبهم وتثقيفهم لمواجهة كل ما يستهدف حب وولاء الشباب لدينهم ووطنهم.

وتناول الطويهر خلال الدورة مبادئ برنامج الفوتوشوب للمصمم وأساسياته وكيفية التخطيط لبداية التصميم قبل التنفيذ، واستحداث أساسيات للبرنامج وطريقة استخدامه للمصممين، حيث تعرف المشارك على البرنامج وأدواته التي تساعده على إخراج ملصق إعلاني متميز، وشهدت الدورة اقبالا كبيرا ومشاركة واسعة من مختلف الشباب.

108