رئيس الاتحاد القطري: حريصون على إقامة كأس الخليج

9ab9d563-e263-4e85-a6a9-cdde2cd288f3_16x9_600x338خرج رئيس الاتحاد القطري الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني عن صمته في ما يتعلق بحسم وتحديد الموعد النهائي لبطولة خليجي 23 المقررة في الكويت، معتبرا أن كل الخيارات مفتوحة بشأن موقف بلاده.

وأكد رئيس الاتحاد القطري في بيان بقاء كل الخيارات مفتوحة أمام اتحاده بما يتوافق مع الحرص على إنجاح البطولة ومع مسار التطورات المقبلة إلى جانب الالتزامات القارية، وفي مقدمها تنظيم نهائيات كاس آسيا تحت 23 عاما في الدوحة مطلع العام المقبل.

وكان القطري سعود المهندي رئيس اللجنة التفقدية الخليجية، قد أكد أن الحديث عن جاهزية المنشآت الرياضية في الكويت لاستضافة خليجي 23 كلام سابق لأوانه.

ويأتي كلام رئيس الاتحاد القطري في هذا التوقيت ليحرك المياه الراكدة في موضوع حسم مصير البطولة وبأسرع وقت ممكن، خصوصا أن المنتخبات الخليجية تخوض هذا العام التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم 2018 في روسيا وآسيا 2019 في الامارات.

وأكد الشيخ حمد أنه وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد يحرصون دائما على المشاركة بقوة في كأس الخليج وهي بطولة غالية على قلوب جميع أبناء الخليج لكنهم في الوقت عينه لا يسعهم التغاضي عن متطلبات منتجات الكرة القطرية وبمقدمها دوري نجوم قطر الذي تشارك به أندية تضم لاعبين ومدربين دوليين في ظل تطبيق مشهود لاحترافيته على صعيد القارة الآسيوية والذي يشهد استقرارا في روزنامته التي تتواكب مع الروزنامتين القارية والدولية.

وأضاف “يؤكد رئيس الاتحاد أنه بغض النظر عن قرب أو بعد التوصل إلى حل للازمة الحالية التي تعصف بتنظيم خليجي 23 في الكويت فإن الاتحاد القطري سيعلن قريبا عن الروزنامة المحلية بعد أن قام بتأجيلها اكثر من مرة انتظارا لمعرفة الموعد النهائي لخليجي 23 مع بقاء كل الخيارات مفتوحة أمام الاتحاد القطري في المستقبل”

108