انطلاق بطولة قفز الحواجز المفتوحة السادسة

فروسية جدة

تحت رعاية وإشراف الاتحاد السعودي للفروسية تنطلق يوم الثلاثاء ضمن البرنامج الزمني لفروسية قفز الحواجز لهذا الموسم، البطولة المفتوحة السادسة على كأس وزارة الزراعة ويستضيفها مركز الأصيل للفروسية بمحافظة جدة، حيث يتنافس أكثر من 70 فارس و100 جواد على 12 شوط تقام على مدى أربعة أيام.

وتفتتح منافسات اليوم الأول من البطولة بالشوط مفتوح 1 على حواجز 100سم، يليه شوط فرسان أقل من 18 سنه على حواجز 125 سم، من ثم شوط مفتوح 3 على ارتفاع 130 سم.

وتتكون أشواط يوم غد الأربعاء مفتوح 2 120 سم وشوط خيول مستوى (ب)130 سم وشوط خيول مستوى (أ) 140 سم، ويوم الخميس شوط فرسان قل من 14 سنه 100سم وخيول مستوى (ج) 120سم وشوط مركز الأصيل للفرسان المبتدئين 110سم, ويوم الجمعة كأس وزارة الزراعة 145 سم وشوط الفرق 130سم وشوط خيول مستوى (د) 115سم.

وأكد مدير عام مركز الأصيل للفروسية بسام نور في حديث خاص لـ “صهيل” عن وصول أكثر من 20 جواد من الرياض والطائف مشيراً إلى اكتمال استعدادات المركز لاستضافة البطولة من تجهيز الأرضية والإضاءة والمنصات, وقال : ” لم يكن في صالح النادي أقامة البطولة بهذا الوقت نظراً لارتباط بعض فرسان المملكة في الدوري العربي بقطر وكان من الأولى أن تكون البطولة محلية وليست مفتوحة, وهذا الغياب ليس من صالحنا كمراكز، وبنفس الوقت هو فرصة كبيرة للفرسان الشباب خاصة في شوط وزارة الزراعة”.

وحول سؤالنا عن تكريم الفرسان في أشواط البطولة قال:” لا نجد هناك ما يدعونا لتتويج الفرسان وللعلم كان مركزنا أحرص المراكز على عملية التكريم, ورأينا في الفترة الأخيرة أن التتويج لا يقوم بطريقة مميزه بسبب عدم تواجد الجماهير والمسئولين وغياب الشركات الراعية، ومما لاشك فيه أن التتويج هو دافع معنوي للفرسان الفائزين ولكن في ظل غياب جميع مقومات التتويج لن يكون مناسب”.

وأضاف ” جميع بطولاتنا في البرنامج الزمني أصبحت عادية تفتقد الكثير من التنظيم بعكس بطولة للوطن والتي يعتبر التتويج فيها أجمل لحظات البطولة وذلك بسبب التنظيم وتوفر جميع المقومات مثل المسئول الذي يتوج الفرسان والشركات الراعية والمنافسة القوية، ونتمنى أن نخرج من هذا الروتين العادي في بطولاتنا في الأيام القادمة، خاصة في بطولة الأطفال الدولية والتحدي الدولية والتي من الأجمل نشاهد في الأولى الأطفال فقط وفي الثانية الشباب”.

110