دعم شرفي وإداري لتحضيرات الفتح للقاء النهضة

تدريبات الفتحبحضور و متابعة رئيس مجلس إدارة نادي الفتح الأستاذ أحمد الراشد وحضور أعضاء شرف النادي وكبار الداعمين تقدمهم نائب رئيس هيئة أعضاء الشرف الأستاذ سليمان العفالق و الأستاذ هاني العفالق والمهندس عبدالعزيز العفالق والمهندس منصور العفالق وعضو مجلس إدارة النادي عضو لجنة كرة القدم الأستاذ إبراهيم الشهيل أنهى الفريق الأول لكرة القدم بنادي الفتح تحضيراته لمواجهته الأولى في الموسم الرياضي الجديد يوم غد السبت والتي يستضيف فيها فريق النهضة على ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي بالأحساء ضمن مباريات دور الـ 32 من كأس ولي العهد .

وقبل انطلاقة تدريبات اليوم الجمعة التي أقيمت على الملعب الرئيسي بالنادي اجتمع الراشد بلاعبي الفريق تحدث خلال الاجتماع على أهمية مواجهة الغد وعلى أهمية ظهور الفريق منذ البداية بشكل قوي لأن ذلك سيساعد الفريق كثيرا في المنافسات القادمة مؤكدا في الوقت ذاته على دخول هذه المواجهة بكامل التركيز والحضور الذهني لتحقيق الهدف من هذه المواجهة وهو الفوز والتأهل للدور الذي يليه. بعد ذلك انطلقت التدريبات بتمارين لياقية متنوعة تمثلت بالجري حول المحطات الموزعة على كامل منتصف الملعب بسرعات مختلفة، بعدها قسم المدير الفني للفريق السيد ناصيف البياوي لاعبي الفريق إلى مجموعتين أجرى من خلالها مناورة ترفيهية على منتصف الملعب وفي الجانب الآخر أدى بعض لاعبي الفريق تمارين خاصة بالتسديد من الركلات الثابتة لتختتم بعد ذلك التدريبات بتمارين الإطالة ليغادر بعد ذلك الفريق إلى مقر المعسكر المقام في إحدى فنادق محافظة الأحساء تأهبا لمواجهة الغد.
وعلى صعيد متصل واصل مدافع الفريق بدر النخلي برنامجه التأهيلي المكون من جلسات علاجية بعيادة النادي وتمارين خاصة بتقوية العضلات خضع لها في صالة الحديد بالنادي وكذلك حارس مرمى الفريق علي المزيدي الذي يواصل برنامجه التأهيلي بعيادة النادي وبدأ بالجري اليوم حول الملعب على أن تتحدد مشاركته بالتدريبات الجماعية خلال اليومين القادمين عدا لاعب خط الوسط أحمد المبارك الذي يخضع للراحة السلبيه بعد العملية الجراحية التي أجراها مسبقا في أسفل البطن.

وأكد لاعب خط وسط الفريق الكروي الأول ألتون جوزيه على جاهزيه فريقه لخوض لقاء الليلة أمام فريق النهضة ضمن مباريات دور الـ 32 من كأس ولي العهد و قال : فترة إعداد كانت منظمة بالشكل المثالي الذي يكفل لنا جاهزيتنا لخوض جميع المنافسات و مستعدين بشكل كبير لتكون بدايتنا مثالية للسير نحو تحقيق أهدافنا . و أضاف ألتون قائلاً : ندرك تماماً صعوبة البدايات لكن بالانسجام الذي تم تحقيقه في اللقاءات الودية السابقة سيساهم في التقليل من صعوبة اللقاء الأول في الموسم الرياضي الحالي لكن يجب علينا أن نفرض احترامنا للمنافس و اللعب دون تعجل في تحقيق الهدف. و اختتم ألتون جوزيه حديثه قائلاً : نتطلع لدعم جماهير النموذجي لنا في هذا اللقاء فبلا شك بأنهم يمثلون لنا أهمية كبيرة .
فيما تحدث لاعب خط وسط الفريق الكروي الأول محمد الفهيد عن لقاء الليلة أمام فريق النهضة ضمن مباريات دور الـ 32 من كأس ولي العهد و قال : مباراة ستحمل طابع المنافسة و الندية باعتبار المنطقة الواحدة لكننا لله الحمد في كامل جاهزيتنا التي تجعلنا نتمكن من تحقيق هدف الفوز و تجاوز هذا الدور و المضي قدما في هذه المنافسة القوية على كأس سيدي ولي العهد. و أضاف الفهيد قائلاً : ندرك مكامن قوة المنافس و سنلعب بشكل متزن و بانضباط تكتيكي مع احترام المنافس الذي يمتلك أسماء ممتاز في خطوطه. و اختتم الفهيد حديثه قائلاً : أود أن ادعوا الجماهير الفتحاوية لدعم فريقها الليلة و ان تكون كما كانت رقما محفزا لنا .

101