درس لندني ثقيل

عبدالرزاق سليمان• من قاعات لندن الباردة تلقى العالمي درساً حاراً لن ينساه حتى يشعر بتعويضه وتقديم ما يراه مقابلاً له وليس المهم نسيانه من عدمه بل الأهم محاور الدرس ومدى استفادة الدارس منه .

• اللقاء كان يشكل أهمية كبرى للفريق الأصفر فإضافة إلى أن اللقاء بين قطبي الرياض وأول ديربي سعودي في لندن فهو بطولة البطولات أو بطولة الأبطال وهي أجمل نهاية لموسم رياضي حافل بالإنجازات لكل فريق .
• لم تنته المباراة بنهاية الوقت المحدد لها ولا بعودة الفريقين لأرض الوطن ولا حتى ببداية الموسم الجديد وسيبقى أثر هذه المباراة على الفريقين كما بقي أثر مباراة سيدني على الفريق الهلالي , فالهلال سيتلقى دعماً نفسياً بعد تحقيق السوبر والنصر سيجد نفسه في أزمة مع نفسه في ذات الوقت .
• ليس من الجدير بفريق بطل الحذر الشديد والتركيز على الدفاع فكما يعلم الجميع خير وسيلة للدفاع الهجوم , وهذه يمكن أن تكون رسالة لكل الأندية فالفريق الأهلاوي في الموسم المنصرم حافظ على مرماه أكثر من اهتمامه بمرمى الخصم فلم يخسر أي مباراة طيلة الدوري لكنه لم يحقق البطولة , فتحقيق البطولات لا يكون إلا من خلال مرمى الخصم .
• تجميع النجوم في الفريق لن يحقق كأساً ما لم يكن تكتيك الفريق يتحدث بصوت مرتفع عن الوصول لمرمى الخصم ومهاجمته , فكثرة الدفاع والانتظار للبحث عن هجمات معاكسة قد لا يحقق ما يريده الفريق الباحث عن البطولات .
• تحرير اللاعبين في الملعب مهمة توصل بأقصر الطرق لمرمى الخصم ولا أعني تحرير جميع الفريق ولكن أن يكون لديك لاعب مشاغب واحد ولديه مهام واسعة ومناطق متعددة يتنقل بينها يسبب إزعاجاً لدفاع الخصم ويربك خططه .
• اللعاب الحر أو واسع النطاق يصعب على الفريق الخصم تقييده وتحجيم دوره وبالتالي سيكون له الأثر الأكبر في تنويع شكل الهجمات ومساراتها .
• دور محمد الشلهوب في نادي الهلال كان مزعجاً للفريق النصراوي فحين خرج هدأ الفريق وقلّ تهديد مرمى النصر وانخفضت صرعة المباراة من الجانب الهلالي , بينما لم تكن اللعبة سريعة من الجانب النصراوي طيلة المباراة .
• النصر يمتلك عناصر كثيرة ونجوم لامعه ولعل تكتيك مباراة السوبر هو السبب في إضعاف دورهم فعلى الإدارة النصراوية إن أرادت موسم مثالي ثالث أن تخرج من تحجيم الأدوار وتقييد اللاعبين والاهتمام بالمحافظة على المناطق الدفاعية أكثر من الهجومية .
• الحذر على ينجي من الخسارة ولا يجلب البطولة , وخير وسيلة لتحقيق الانجازات الوصول لمرمى الخصم بجرأة وحيوية .

التعليقات

4 تعليقات
  1. ( الملكي الحقيقي هو الهلال )
    1

    فعلاً الهلال أعطى درساً كروياً ممتعاً في لندن وحقق اللقب بجدارة وكتب التاريخ من القارة الأوروبية .

    Thumb up 14 Thumb down 1
    14 أغسطس, 2015 الساعة : 7:23 م
  2. نقش الحقيقه
    2

    56 بطوله ويقابلها الاخر ب24 ويقولون -منافس تقليدي —أول مره أسمع أن الخامس هو المنافس للأول وليس الثاني ..........هههههههههههههههه

    Thumb up 13 Thumb down 1
    15 أغسطس, 2015 الساعة : 4:17 ص
  3. محايد
    3

    اي ٥٦ بطوله ههههههههههههه يابن الناس الهويريني لعب في عقلك ،،، تتكلم عن بطولة الخطوط السعوديه وبطولة والمؤسس وبطولة المصيف وتقول ٥٦ بطوله تركل هذي بطولات وديه وبطولة السوبر الي انت فرحان فيها بطوله تنشيطيه لكن عقليات الطواقي يبيلها سنين عشان تفهم

    Thumb up 0 Thumb down 8
    15 أغسطس, 2015 الساعة : 7:09 م
  4. فهد #سوبر_جحفلي
    4

    مع احترامي لك أخ محايد ‘ لكن البطولة معترف فيها و أي نادي يشارك فيها يبغى يحققها ‘ اما الِ56 بذولة تقدر تتأكد من موقع الفيفا ‘ و اذا انت منت معترف فيه ‘ فَ أنت نصراوي و لست محايد .. لأن النصراويين هم اللي ما يعترفون فيه !!

    Thumb up 4 Thumb down 0
    16 أغسطس, 2015 الساعة : 4:21 م
110