بكين تنضم الى المدن المنظمة لدورات الالعاب الاولمبية الشتوية

pekinانضمت العاصمة الصينية بكين الى المدن المنظمة لدورات الالعاب الاولمبية الشتوية بعد فوزها بتنظيم اولمبياد 2022 على حساب الماتي الكازخستانية في تصويت اعضاء اللجنة الاولمبية الدولية في كوالامبور.
ونالت بكين 44 صوتا مقابل 40 لالماتي.
وسبق لبكين ان نظمت اهم حدث رياضي في العالم عندما استضافت دورة الالعاب الاولمبية الصيفية عام 2008، لتصبح بالتالي اول مدينة تستضيف دورتي الالعاب الاولمبية الصيفية والشتوية.
وتحاول الصين زيادة شعبية الصينيين للالعاب الشتوية واعداد رياضيين على مستوى عال فيها على غرار تميزها في رياضات مهمة في دورات الالعاب الصيفية كالسباحة والغطس والجمباز …
وكانت المنافسة على استضافة اولمبياد 2022 الشتوي انحصرت بين بكين والماتي الاسيوتين بعد انسحاب جميع المدن الاوروبية الاخرى وهي ستوكهولم السويدية وكراكوفا البولندية واوسلو النروجية ولفيف الاوكرانية لاسباب مختلفة ابرزها العامل الاقتصادي الذي لم يصل الى مرحلة التعافي التام في القارة الاوروبية.
وتحظى القارة الاسيوية بالاهتمام الابرز في استضافة الدورات الاولمبية، فتستضيف بيونغ تشانغ الكورية الجنوبية الاولمبياد الشتوي عام 2018، والعاصمة اليابانية طوكيو الاولمبياد الصيفي عام 2020، قبل ان تنتقل الشعلة الى بكين لاستضافة الاولمبياد الشتوي في 2022.
واعتبر الالماني توماس باخ رئيس اللجنة الاولمبية الدولية ان معظم الدورات الاولمبية كانت تقام سابقا في اوروبا ولكن انتقالها الى القارة الاسيوية يعطي الالعاب نكهة عالمية، مؤكدا ان فوز بكين باستضافة الالعاب الاولمبية الشتوية عام 2022 يعتبر اختيارا تاريخيا للعاصمة الصينية.

111