مورينيو محبط من بعض لاعبي ريال مدريد

مورينيو

حمّل البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد لاعبي فريقه الجانب الأكبر من المسؤولية عن الخسارة 1/2 أمام سلتا فيغو في ذهاب دور الستة عشر لبطولة كأس ملك أسبانيا لكرة القدم ، وأكد أنه “محبط” من بعضهم.

ولقي ريال مدريد أمس الأربعاء هزيمته السادسة هذا الموسم ، رغم أن آماله في التأهل إلى دور الثمانية للبطولة لا تزال قائمة ، حيث سيستضيف سلتا على ملعبه سانتياغو برنابيو إيابا.

ذلك ما يأمله مورينيو الذي حمل في المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة على لاعبيه ، عندما سأله الصحفيون إذا ما كان يشعر بالإحباط إزاء لاعبيه.

ورد المدرب على الصحفي قائلا “بالطبع. هناك لاعبون أحبطوني … لكن لا تنتظر أن أخبرك باسم لاعب ما”.

وضرب مورينيو بلاعبه الفرنسي رافاييل فاران المثال على الاحترافية “لقد كان بطلا لأنه أصيب وظل في الملعب ، وقدم وهو مصاب أداء أفضل من كثيرين لم يكونوا مصابين”.

كما سئل مورينيو عن سبب استبعاده المهاجم الصاعد ألفارو موراتا من قائمة اللقاء ، خاصة بعد أن تأزمت الأمور مع إصابة الفرنسي كريم بنزيمة.

وقال “موراتا استبعد بقرار مني ، واتخاذ القرارات مهمتي أنا … بعضها يكون جيدا والآخر سيئا. واليوم كان قرارا سيئا. ربما كان بمقدور موراتا الجلوس بديلا”.

110