تشلسي إلي نهائي المونديال للمرة الأولي

تشلسيتألق فريق تشلسي الإنجليزي بطل قارة أوروبا وقدم آداء رائع خاصة في الشوط الأول تغلب به 3-1 على مونتيري المكسيكي ممثل منطقة وتأهل إلي نهائي كأس العالم للأندية اليابان 2012 لأول مرة في تاريخه في مباراة أقيمت اليوم على الملعب الدولي بمدينة يوكوهاما.

سجل الأسباني خوان ماتا (17) ومواطنه فرناندو توريس (46)، و دارفين تشافيز (48 خطأ في مرمى فريقه) اهداف تشلسي، و ألدو دي نيجريس (91) هدف مونتيري.

بدأت المباراة مع سيطرة نسبية للفريق الأزرق حيث إنحصر اللعب في حدود مونتيري الذي بدا مدافعا مع الإعتماد على سرعة مهاجميه في الهجمات المرتدة، وكاد البلجيكي إدين هازار أن يسجل أول أهداف المباراة بعد أن تلقي تمريرة جميلة من البرازيلي دافيد لويز، المتألق دفاعا وهجوما، من وراء المدافع سيرجيو بيريز ودخل بها إلي الصندوق وحاول ركنها على يسار الحارس جوناثان أوروزكو ولكن الكرة تخرج مباشرة بجوار القائم (6).

وإستمر الضغط الإنجليزي خلال الربع ساعة الأولي ولم تخرج الكرة عن حدود الفريق المكسيكي ووضح أن تشلسي سيسجل لامحالة بعد أن تلاعب لاعبوه بدفاع مونتيري وقدموا بعض اللمحات الفنية الجميلة.

وبالفعل تسفر الهجمات المستمرة عن أول أهداف المباراة للبلوز، وأول أهداف تشلسي أيضا في هذه البطولة، وكان من نصيب الأسباني خوان ماتا بعد جملة كروية جماعية بارعة مرر فيها آشلي كول الكرة إلي أوسكار الذي يمررها بكعبه بإحتراف إلي ماتا يتلقاها ويقترب من المرمي ثم يسددها من داخل الصندوق على يسار حارس مونتيري أوروزكو (17).

وتضيع أول فرصة للمكسيكيين من ألدو دي نيجريس عندما تلقي رفعة متقنة من خيسوس كورونا يلعبها برأسه فوق الحارس بيتر تشيك ولكنها تعلو فوق العارضة (27).

وبعد فرصة دي نيجريس تشهد الدقائق العشرين الأخيرة من الشوط بعض الشجاعة من أصحاب القميص البرتقالي في محاولة لإقتناص فرصة التعادل ووصلوا بضعة مرات إلي منطقة الحارس تشيك مع تراجع في آداء الفريق الإنجليزي الذي سمح بإندفاع مهاجمي مونتيري نحو مرماهم ولكن بدون فرص حقيقية لينتهي الشوط بتقدم البلوز بهدف بلا رد.

وفي اللحظات الأولي من الشوط الثاني يفاجئ النينو الأسباني فرناندو توريس الجميع بالهدف الثاني بعد مجهود كبير من هازارد الذي ينطلق بالكرة إلي حدود المرمي ويعيد الكرة إلي الخلف حيث توريس المندفع أمام المرمي يسددها مباشرة في المرمي تصطدم بقدم مدافع وتغير إتجاهها وتسكن الشباك (46).

ولم يكد لاعبي مونتيري يستفيقوا من الصدمة الثانية حتي فاجئهم ماتا بتسديدة أخري يحرز بها الهدف الثالث للأزرق بعد أن تلقي تمريرة رائعة من توريس يسددها ماتا ويحاول المدافع دارفين تشافيز إيقافها ولكنه يخطئ ويكملها داخل مرماه ويقضي الهدف تماما علي المعنويات المكسيكية وعلى آمال بلوغ النهائي.

وينخفض الإيقاع بعد ثالث الأهداف وسط بعض المحاولات بين الحين والآخر من مونتيري لإحراز هدف شرفي، ويريح المدرب رافايل بينيتيز أفضل لاعبيه ويخرج لويز وتوريس وماتا إستعدادا للنهائي.

وينجح نجم مونتيري دي نيجريس أخيرا وقبل إنطلاق صافرة النهاية مباشرة إحراز هدف الشرف لمصلحة فريقه عندما يتلقي تمريرة طويلة على اليمين ينطلق بها وحيدا ويسدد قوية منفردا بالحارس (91).

بهذه النتيجة يلاقي تشلسي فريق كورينثيانز البرازيلي بطل أمريكا الجنوبية في المباراة النهائية الأحد القادم، بينما يواجه مونتيري في نفس اليوم الأهلي المصري بطل أفريقيا في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع.

التعليقات

1 تعليق
  1. الأسووووود فخر لندن
    1

    كبير ياماتا :mrgreen:

    وان شاء الله البطوله للأسود :wink:

    Thumb up 0 Thumb down 0
    13 ديسمبر, 2012 الساعة : 6:59 م
110