منشأة هجر الجديدة بالنجيلة الصناعية

هجرأصبحت منشأة نادي هجر بالأحساء أمام أزمة كبيرة تتمثل في أرضية الملعب الرئيسي في المنشأة و التي تقرر أن تكون من العشب الصناعي و لا تتطابق مع أرضية المنشئات الرياضية الموجودة حاليا” حيث تقام عليها المباريات في الدوريات الرسمية .

منشأة نادي هجر قد أقرت في ميزانية عام 2010 ميلادي و تم تأجيل تسليم المنشأة أكثر من مرة قبل ان يتم تحديد الموعد القادم للتسليم وهو شهر أكتوبر القادم الموافق شهر محرم في العام المقبل .

وتشكل أرضية الملعب أزمة كبيرة لنادي هجر والذي يشارك فريقه في دوري عبداللطيف جميل السعودي للمحترفين لكرة القدم ويخوض جميع مبارياته على أرضية زراعية وهو ما يمنع تمرين الفريق على أرضية الملعب الرئيسية بالإضافة إلى الفئات السنية لكرة القدم و التي تشارك جميعها في الدرويات الممتازة حيث يشارك الناشئين و الشباب في الدوري الممتاز و الفريق الأولمبي في بطولة كأس الأمير فيصل بن فهد للأندية الممتازة و هو ما سيمنع ايضا” إقامة المباريات على أرضية الملعب للفئات السنية أو الفريق الأول نظرا” لإختلاف الأرضية .

الجدير بالذكر أن أرضية الملعب الصناعية سوف تحرم الفريق من التدريبات و الإستفادة من خدمات المنشأة الرياضية الحديثة كونها تختلف عن أرضية الملاعب التي سيخوض في هجر مبارياته سواء في دوري عبداللطيف جميل او الدوريات الأخرى كون الملاعب الرئيسية للمباريات هي إنجيلة زراعية وهو ما يؤثر في عملية تحرك الاعبين و التمرير كما يزيد نسبة تعرض الاعبين للإصابة .

و سيكون حل مشكلة منشأة نادي هجر لدى الرئاسة العامة لرعاية الشباب في عملية إلغاء الإنجيلة الصناعية و إعتماد الإنجيلة الزراعية أسوة في الملاعب الرياضية الرئيسية الأخرى في المملكة .

103