النمسا تزيد محن روسيا وزلاتان ينعش آمال السويد

2648406_full-lnd

إقتربت النمسا من النهائيات وزادت محن مضيفتها روسيا عندما تغلبت عليها 1-0 على ملعب “لوجنيكي” في موسكو في الجولة السادسة من منافسات المجموعة السابعة ضمن التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس أوروبا 2016.

وتدين النمسا بفوزها الى مهاجم سيدني الاسترالي مارك يانكو الذي سجل الهدف الوحيد من تسديدة بيسراه من داخل المنطقة.

وضربت النمسا عصفورين بحجر واحد حيث جددت فوزها على روسيا بعدما كانت تغلبت عليها بالنتيجة ذاتها في الجولة الرابعة في 15 نوفمبر/تشرين الثاني، وحققت فوزها الخامس على التوالي في 6 مباريات (تعادلت في افتتاح التصفيات مع ضيفتها السويد 1-1) فعززت موقعها في الصدارة برصيد 16 نقطة بفارق 4 نقاط امام السويد التي انعش عملاقها ونجمها زلاتان إبراهيموفيتش امالها بقيادتها الى الفوز على مونتينيجرو 3-1.

في المقابل، منيت روسيا ومدربها الايطالي المحنك فابيو كابيللو بخسارتها الثانية على التوالي بعد الاولى امام النمسا ايضا في الجولة الماضية، وفشلت في المباراة الرابعة على التوالي في تحقيق الفوز بعد سقوطها في فخ التعادل امام ضيفتيها السويد ومولدافيا، فتجمد رصيدها عند 5 نقاط في المركز الثالث مع مباراة مؤجلة امام مونتينيجرو شريكتها في المركز الثالث والتي تلقت ضربة موجعة من مضيفتها السويد.

وفرض مهاجم باريس سان جرمان الفرنسي إبراهيموفيتش نفسه نجما للقاء بتسجيله ثنائية رافعا رصيده الى 56 هدفا في 105 مباريات دولية. وسجل ابراهيموفيتش هدفيه في الدقيقتين 40 بتسديدة بيمناه من داخل المنطقة و44 بالطريقة ذاتها بعدما افتتح مهاجم باناثينايكوس اليوناني ماركوس بيرج التسجيل في الدقيقة 37 بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من البين ايكدال.

وقلصت مونتينيجرو الفارق في الشوط الثاني بهدف لديان داميانوفيتش في الدقيقة 64 لم يكن كافيا لتفادي الخسارة الثانية في التصفيات. وهو الفوز الثالث للسويد مقابل 3 تعادلات وهي الوحيدة الى جانب النمسا لم تذق طعم الخسارة حتى الان.

وفي المجموعة ذاتها، تعادلت ليشتنشتاين مع مولدافيا 1-1 في فادوز. كانت ليشتنشتاين البادئة بالتسجيل عبر ساندرو فايسر في الدقيقة 21، وردت مولدافيا بهدف سجله جورجي بوجيو في الدقيقة 43. ورفعت ليشتنشتاين رصيدها الى 5 نقاط في المركز الخامس بفارق الاهداف خلف روسيا ومونتينيجرو، ومولدافيا الى نقطتين في المركز الاخير.

110