النصر نجم الموسم!!

  لا يستحق أي فريق أن يحمل لقب نجم الموسم الرياضي الذي أُسدل الستار على آخر فصوله مساء الجمعة الماضية سوى النصر، وهذا ليس لأنه حقق لقب بطولة الدوري التي تعتبر البطولة الكبرى والأهم ومطلب كل الفرق الكبيرة في جميع دوريات العالم، وإنما لكونه لعب بطولتين أخريين كان جديرا بهما لولا بعض الظروف التي وقفت له بالمرصاد، إلى جانب الحظ الذي خذله وابتسم لمنافسيه اللذين فازا بها عبر ركلات الحظ الترجيحية.

  فالنصر الذي لم يتوج في هذا الموسم إلا ببطولة واحدة من أصل أربع بطولات محلية، قدم موسما مميزا رغم الظروف القاسية التي تكالبت عليه من كل حدب وصوب، منذ ضربة البداية أمام الشباب في بطولة السوبر وحتى صافرة النهاية أمام الهلال في نهائي مسابقة كأس الملك، والتي حرمته من تحقيق الثلاثية.

  ففي بداية الموسم كان الفريق قريبا من التتويج بأولى بطولاته المحلية، وهي بطولة السوبر، ولكن الحكم المحلي فهد المرداسي كان له رأي آخر عندما أغمض عينيه كي لا يشاهد أربع ركلات جزاء للعالمي أقرها خبراء التحكيم في العديد من البرامج الرياضية، فضلا عن غض الطرف عن لاعب الشباب حسن معاذ الذي كان يستحق البطاقة الحمراء ليحرم الفريق بطولة مستحقة، بعد أن أوصل الشباب لركلات الترجيح التي ابتسمت له في نهاية المطاف.

  أما في الدوري، البطولة الأقوى، فحدث ولا حرج “أهداف صحيحة لا تحتسب، ركلات جزاء واضحة كوضوح الشمس في رابعة النهار يتم تجاهلها، ضربات جزاء غير صحيحة تحتسب ضده، إصابات متلاحقة بعضها غيبت أبرز نجومه حتى نهاية الموسم، وبعضها أبعدت البعض لأكثر من مباراة”، ولكن لأن البطولة ليست من بطولات النفس القصير ويمكن خلالها التعويض، نجح الفريق بتضافر الجهود في تخطي الصعاب وتجاوز العقبات وتوج باللقب قبل نهاية البطولة بجولة.

  وفي نهاية الموسم وفي مسابقة أغلى الكؤوس دخل الفريق المباراة النهائية بقائمة مبتورة خلت من أربعة لاعبين دوليين، بعد أن لحق الغامدي والعنزي بالفريدي وغالب، ومع ذلك كان قريبا من ضم الكأس للدوري لولا الهفوة التحكيمية من الحكم المساعد التي منحت الهلال فرصة تسجيل هدف التعادل في الثواني الأخيرة من تسلل، قبل أن تدير ركلات الحظ الترجيحية ظهرها لفارس نجد وتهدي منافسه البطولة في سيناريو مشابه لما بدأ به الموسم.

تويتة على الورق..

  قد يختلف معي البعض حول استمرار المدرب الأوروجوياني داسيلفا والمدافع البحريني محمد حسين، ولكن من وجهة نظري المتواضعة فإن الإدارة وفقت في اتخاذ هذه الخطوة التي يجب أن تتبعها خطوات سريعة والاستفادة من الدروس السابقة، سيما فيما يتعلق بملف اللاعبين الأجانب الذي يجب دراسته بعناية فائقة، وإغلاقه رسميا قبل بداية الإعداد للموسم الجديد الذي لن ترضى خلاله جماهير الشمس ببطولة واحدة خصوصا في ظل ارتفاع سقف الطموح لديها.

التعليقات

4 تعليقات
  1. عالمي بدون بطوله 20 سنه!!
    1

    فريقك افشل فريق في الموسم .. لآنه لا يسير سوى بالأنذارات والدفع الرباعي والتهديد ودعم اللجان والدفاع المدني !!
    متمسخر لا تكـــلمني … بكيف حر فــــــقــــراوي ..
    عانس نجد لو يفشل… مصيره يبقى فــــقــــراوي

    Thumb up 13 Thumb down 13
    12 يونيو, 2015 الساعة : 9:32 م
  2. النـــصــر كبيــر العاصمــة بعالميــة تاريخيـــة و 16 دوري بكل مسمياته
    2

    فعلا كما ذكر الكاتب ؛ النصر بطل أهم مسابقة و أقواها – الدوري – و لعب على نهائيين السوبر و كأس الملك .

    _ لو حقق الهلال آسيا لـحق القول بأنه موسم الهلال ولكن مازالت العالمية عصية عليهم .

    النصر ان حقق الدوري الموسم القادم راح يحتفظ باللقب و يصل للرقم 17

    الطاقيه 1 النصر أخذ فريقك رايح جاي ، واضح انك مقهور الله يشفيك وتعتبر ببغاء افريقي ناطق بامتياز لصحافة الهلال هههههههه

    Thumb up 9 Thumb down 8
    13 يونيو, 2015 الساعة : 2:26 ص
  3. الحقيقة تغضب البعض
    3

    تعليق رقم 1 شكل العالمي موجعك بشكل !! والنهائي الاخير لقمة سقطت من فم الاسد التقطها ضبع !!

    Thumb up 7 Thumb down 5
    13 يونيو, 2015 الساعة : 7:36 ص
  4. ( الملكي الحقيقي هو الهلال )
    4

    عزيزي الكاتب :

    1) في نهائي كأس ولي العهد عام 2014م حقق ناديك البطولة الثالثة في تاريخه بعد غياب طويل بخطأ تحكيمي ( مضحك ) بعد أن أستطاع لاعب ناديك شايع شراحيلي بالتحايل على الحكم بدعسه على بطن لاعب الهلال نواف العابد أثناء أنزلاقه تجاه الكرة فبتالي تحول الخطأ من صالح الهلال إلى أن أصبح الخطأ من صالح النصر وبعدها أحتسب الحكم الأجنبي ركلة جزاء جعلت فريقك بطلاً بعد غياب دام 42 عام ( 1393هـ ثانية بطولة ، 1435هـ أخر بطولة ) .

    2) في هذا الموسم وفي بطولة الدوري 2015م حسم ناديك بطولة الدوري السعودي للمرة الثامنة في تاريخه وبذلك معادلاً ألقاب الأتحاد في الدوري بهدف (( تسلل )) واضح وصريح على لاعب ناديك البلنتاوي ( السهلاوي ) ومع ذلك يفتخر بأنه بلنتاوي أمام التلفاز .

    3) في الموسم الماضي وفي بطولة الدوري عام 2014م حسم ناديك بطولة الدوري السعودي بالدفع الرباعي الشهير مروراً بيد دلهوم إلى إلغاء هدف نجران الصحيح إلى مهزلة مرعي التحكيمية ضد الشباب والكثيررررررر .

    الرمية الأخيرررررررررة :

    بالمختصر المفيد عزيزي الكاتب ناديك خلال سنيتن أي أثناء عودته لصعود المنصات بمساعدة اللجان وخصوصاً لجنة التحكيم بقيادة عمر المهنا حقق 3 بطولات محلية ( غير نقية ) ( مشبوهة ) ( مشكوك فيها ) :

    1) بطولة الدوري السعودي عام 2014م ( تم حسمها بيد الدلهوم ) .

    2) بطولة الدوري السعودي عام 2015م ( تم حسمها بـ تسلل ) .

    3) كأس ولي العهد عام 2014م ( تم حسمها بـ بلنتي غير صحيح ) .

    ختاماً :

    تقبل مروري ( الملكي الحقيقي هو الهلال ) :wink: :wink:

    Thumb up 8 Thumb down 6
    13 يونيو, 2015 الساعة : 8:06 م
106