الأمير عبدالله بن مساعد يعتمد نشاطات الاتحاد السعودي للرياضات الجوية

الامير تركي بن مقرناعتمد صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب برامج ونشاطات الاتحاد السعودي للرياضات الجوية للموسم الرياضي المقبل.

وشمل البرنامج تنظيم الاتحاد لأول كأس محلي في عدد من الألعاب الجوية التي تمارس على نطاق واسع في المملكة العربية السعودية وهي نماذج الطائرات والباراموتر والبراجلايد والمظلات والطيران الرياضي الخفيف.

وسيتم اختيار المنتخبات السعودية التي تمثل المملكة في هذه الألعاب بعد انتهاء المنافسات ، وتشارك في هذه الأنشطة والفعاليات جميع الأندية والهيئات والمراكز المسجلة رسمياً في الاتحاد ورعاية الشباب.

ويحتوي برنامج الاتحاد على أنشطة متنوعة تركز على التوعية والأمن والسلامة أثناء ممارسة الألعاب الجوية حيث يبدأ الاتحاد نشاطه بالملتقى السعودي الأول للأمن والسلامة المخصص لتوعية ممارسي الألعاب الجوية بكافة أنواعها عن الأمن والسلامة سواءً للطيارين أو الطائرات بحضور مسئولي الأمن والسلامة في الاتحاد الدولي للرياضات الجوية FAI ، حيث يشارك فيه جميع الأندية وأعضائها الممارسين للألعاب الجوية .

كما يحتوي البرنامج على ملتقى عربي لجميع مشغلي المطارات الخاصة بالرياضات الجوية في الدول العربية بما فيها مطارات الرياضات الجوية في المملكة العربية السعودية ، للاستفادة من الإجراءات المعمول بها بعدد من المطارات وتوحيد إجراءات عمل وتشغيل مطارات الرياضات الجوية.

وسينظم الاتحاد كذلك ( المؤتمر العربي الأول للرياضات الجوية وشركاء العمل من القطاع الحكومي والخاص ) ، وهو أول مؤتمر للرياضات الجوية مع الجهات الحكومية في الدول العربية ذات العلاقة المباشرة بالرياضات الجوية وتشمل وزارات الداخلية والدفاع والرياضة والشباب وهيئات الطيران المدني والجمارك ). وكذلك الشركات المتخصصة في مهنة الطيران لبحث سبل إزالة العوائق أمام ممارسة الرياضات الجوية وتطبيق أنظمة الأمن والسلامة المطلوبة.

وبهذه المناسبة قال صاحب السمو الملكي الأميرتركي بن مقرن بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للرياضات الجوية: “إنها لحظة تاريخية ومميزة للألعاب الجوية في المملكة حيث يطلق أول كأس وبطولات محلية للألعاب الجوية بحيث سنرى قريباً أبطال المملكة في كل لعبة جوية يمثلون مملكتنا من خلال المنتخبات الرسمية للألعاب الجوية ، وسعيد جداً أن تكون بداية برنامجنا بملتقى عن الأمن والسلامة لتعزيز هذا الجانب لدى جميع أعضاء أنديتنا الخاصة بالرياضات الجوية”.

من جانبه أوضح أمين عام الاتحاد الدكتور مبارك السويلم أن بإطلاق برامج الاتحاد وأنشطته أصبح لدى لاعب الرياضات الجوية في المملكة طموحاً وهدفاً واضحاً بأن يتنافس مع زملائه ويصبح عضواً في المنتخب الوطني للعبة ويمثل الوطن في المنافسات الخارجية.

وقال: “هذا شعور كان مفقود في السابق ، وتتميز البرامج بأنها أشركت الأندية وأعضائها في العمل بالتعاون مع جميع الجهات الحكومية ذات العلاقة في تكامل جديد ومميز للعمل الجماعي, مؤكداً أن برامج الأمن والسلامة ستشمل جميع الأندية وأعضائها في المناطق حسب الجدول المعد لذلك والذي سيصدر قريباً.

من جانبها أبدت الأندية الرياضية الجوية سعادتها وسعادة جميع أعضائها بإصدار مثل هذه البرامج والتي ستنقل الرياضيين الجويين إلى مرحلة جديدة انتظروها كثيراً.

الجدول الزمني لانشطة الاتحاد السعودي للرياضيات الجوية

111