ردود الفعل تتباين بعد حوار الحارثي حول نصيحة مدربي المنتخب بالانتقال من فريقه

تباينت الردود بعد الحوار المثير الذي أدلى به اللاعب سعد الحارثي المنتقل حديثا من صفوف نادي النصر السعودي إلى الهلال السعودي لإحدى الصحف المحلية يوم السبت الماضي, حيث تضمن الحوار نقاطاً مثيرة للجدل، مما أثار الشارع الرياضي عامة والنصراوي خاصة، عندما ذكر اللاعب سعد الحارثي أن عدد من مدربي المنتخب نصحوه بالانتقال إلى أحد الأندية الأخرى كالهلال والاتحاد والشباب.

وذهب عدد من المتابعين إلى طرح عديد التساؤلات حول ما إذا كان هنالك من يقف على تغيير وجهات اللاعبين والتأثير عليهم في الأجهزة والإدارة الفنية المشرفة على المنتخبات السعودية، أم هل هناك من يسعى إلى التأثير على اللاعبين حسباً للميول الشخصية.

علما بان اللاعب سعد الحارثي ذكر بالتحديد المدرب البرازيلي هيليو أنجوس المدرب الذي اشرف على تدريب المنتخب السعودي إبان المشاركة في كاس أمم آسيا عام  2007 ، حيث كان في وقتها الحارثي احد أفضل وابرز المهاجمين في ناديه النصر سابقا  والمنتخب السعودي.

عديد التساؤلات تطرح في الوسط الرياضي .. ما الذي دعا المدرب البرازيلي أنجوس وقتها إلى تقديم النصيحة للاعب الذي كان وقتها يقدم أفضل المستويات لناديه ومنتخبه !! وهل السيد هليو أنجوس رأى من المصلحة انتقال سعد الحارثي وقتها للحفاظ على مكانه في المنتخب !!

110