الكويت استضافت اجتماع اتحاد العاب غرب آسيا الــ 12

image5عقد مساء امس الاجتماع الثاني عشر لمجلس إدارة اتحاد العاب غرب آسيا في دولة الكويت برئاسة الاتحاد الكويتي الشيخ د.طلال الفهد وحضور نائب رئيس اتحاد العاب غرب آسيا إبراهيم عبدالملك من دولة الإمارات العربية المتحدة وعضو مجلس الإدارة الأمين العام للجنة الأولمبية العربية السعودية الأمير عبدالحكيم بن مساعد بن عبدالعزيز وهاشم السيد حيدر من الجمهورية اللبنانية وموفق جمعة من الجمهورية العربية السورية ولانا الجغبير من المملكة الأردنية الهاشمية و هلال السناني من سلطنة عمان ورعد حمودي من جمهورية العراق و أمين عام الاتحاد بهرام افشارزادة من جمهوية إيران الإسلامية إضافة إلى عضو مجلس الإدارة عبيد زايد العنزي ود حسين المكيمي وحيدر فرمن من دولة الكويت ، حيث افتتح الشيخ د.طلال الفهد الاجتماع مرحبا بالضيوف من الوفود المشاركة مثمنا تلبيتهم الدعوة وحضورهم ناقلا إليهم تحيات رئيس المجلس الاولمبي الآسيوي ورئيس اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية (أنوك) الشيخ أحمد الفهد ومتمنيا لهم التوفيق والنجاح.

وتقدم الفهد في الكلمة التي ألقاها في افتتاح الاجتماع أصالة عن نفسه ونيابة عن مجلس أدارة اتحاد العاب غرب آسيا بأسمى آيات التهاني و التبريكات إلى سعادة الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة لفوزه بالتزكية لرئاسة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لولاية جديدة تمتد حتى عام 2019 و الشيخ أحمد الفهد لفوزه بالتزكية بعضوية اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لمدة عامين (2015-2017) وكذلك فقد هنأ رؤساء اتحادات الكرة السعودي احمد عيد و اللبناني هاشم حيدر والإماراتي محمد الرميثي لفوزهم بمقاعد غرب آسيا في اللجنة التنفيذية للاتحاد الآسيوي لكرة القدم .

كما رفع الفهد خالص تهانيه ومجلس الإدارة إلى سمو الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني لنيله ثقة الجمعية العمومية لرئاسة اللجنة الاولمبية القطرية مستذكرا الجهود التي قام بها سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الرئيس السابق للجنة الاولمبية القطرية في إرساء قواعد الحركة الاولمبية على الصعيدين المحلي والخارجي ونشر مبادئها وقيمها والدور البارز الذي قام به في دعم العمل الخليجي والعربي والقاري المشترك , مثنيا على النجاح الباهر لدولة قطر الشقيقة في استضافة بطولة كأس العالم الرابعة والعشرين لكرة اليد التي استطاع فيها المنتخب القطري الحصول على الوصافة بعد أن قدم مستويات مميزة خلال البطولة .

تفعيل الادوار

وطالب الفهد بتفعيل دور هيئات التحكيم الرياضية المحلية في الدول الأعضاء لاتحاد العاب غرب آسيا والعمل على تبادل الكوادر والخبرات بينها للقيام بدورها على الشكل الأمثل خاصة فيما يتعلق بفض المنازعات إضافة إلى عملها واختصاصها بكافة القضايا الرياضية .

و ناقش الاجتماع بعد تصديق محضر الاجتماع السابق العديد من الأمور المدرجة على جدول الأعمال ومنها استضافة جمهورية إيران الإسلامية لدورة العاب غرب آسيا المقبلة في ( جزيرة كيش) على أن يتم عرض الأمر على الجمعية العمومية للبت بشكل نهائي في إمكانية استضافة إيران لهذه الدورة ومن ثم اتخاذ القرار المناسب بهذا الشأن وكذلك فقد أقر الاجتماع تشكيل لجنة ثلاثية من مجلس الإدارة لزيارة الدول الأعضاء في الاتحاد للوقوف على منشآتها وإمكانياتها في استضافة دورة الألعاب الشاطئية ودورة الصالات المغلقة والألعاب القتالية واللتين ستقامان للمرة الأولى على مستوى دول غرب آسيا كما تمت المصادقة على اختيار رؤساء اللجان الطبية والبيئة والرياضة والثقافة وأعضاء اللجان الدائمة في الاتحاد قبل أن يطلع الاجتماع على الكتب الواردة من اللجان الاولمبية الأعضاء .

النظام الاساسي

كما اعتمد مجلس إدارة الاتحاد تشكيل لجنة برئاسة رئيس اللجنة القانونية هاشم حيدر ومدير عام الاتحاد د حسين المكيمي ومدير الألعاب الآسيوية في المجلس الأولمبي الآسيوي حيدر فرمن لدراسة العديد من التعديلات على النظام الأساسي للإتحاد المرسلة من قبل دول اليمن وعمان والبحرين إضافة إلى الأمانة للاتحاد وعرضها على الجمعية العمومية التي ستعقد بصفتيها العادية وغير العادية في اليوم التالي للاجتماع .

التقرير السنوي

وتمت مناقشة التقرير الإداري السنوي للاتحاد حيث تعقد الجمعيتان العموميتان العادية وغير العادية للاتحاد في اليوم التالي لمناقشة العديد من الأمور المهمة المدرجة على جدول الأعمال وكذلك التوصيات والمقترحات التي خرج فيها اجتماع مجلس إدارة اتحاد العاب غرب آسيا على أن يقام حفل عشاء على شرف الوفود المشاركة عقب انتهاء اجتماعي الجمعية العمومية .

وفي ختام الاجتماع فقد رفع اتحاد العاب غرب آسيا أسمى آيات الشكر والعرفان إلى مقام حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد وولي عهده الأمين الشيخ نواف الأحمد على الدعم الدائم والسخي الذي يقدمانه للرياضة والرياضيين في مختلف المحافل كما شكر الاتحاد الشيخ احمد الفهد على الدور الفعال والجهود الحثيثة التي يسهم من خلالها في تطوير الحركة الرياضية والاولمبية على الصعيدين القاري والدولي وكذلك فقد شكر الهيئة العامة للشباب والرياضة على تعاونها المثمر وتسهيل كافة الإجراءات لعقد هذه الاجتماعات على ارض الصداقة والسلام الكويت .

108