نجيب: مطالبة الطريقي باستقالة الأمير سلطان كان أحرج موقف واجهني .. وهذا سبب فقدان الدوري السعودي – فيديو

أشار مدير عام قناة أبوظبي الرياضة ومقدم برنامج خط الستة محمد نجيب, إلى أن برنامجه الشهير جاء كفكرة بدأت مع امتلاك حقوق نقل دوري زين السعودي, وقرر على إثرها اختيار ضيوف البرنامج, وقام باختيار الإعلاميين أحمد الشمراني وعدنان جستنية لمعرفته بهم, فيما استشار معد البرنامج سعيد الهلال في الإعلامي صالح الطريقي الذي قال بأنه معجب بكتابتها الاجتماعية, ولوجوده في منصب نائب رئيس تحرير الرياضية تم اختياره, كما تم اختيار الإعلامي محمد الدويش من قبل معد البرنامج سعيد الهلال.

وأضاف الإعلامي الإماراتي محمد نجيب عبر لقاء مطول مع برنامج “كورة”  بأن خط الستة لم يكن يهدف إلى التعصب كما تصور له بعض وسائل الإعلام, مؤكداً بأنه برنامج مثل بقية البرامج التي تعرض على شاشة قناة أبوظبي, إلا أنه كان يجهل التعصب الموجود في الوسط الرياضي والذي ركز على ميول ضيوف البرنامج , وقال” عندما أحضرت الضيوف لم يكن يدور في بالي أن هذا نصراوي وأن ذاك هلالي, البرنامج أردت بأن يكون فيه أربعة ضيوف سعوديين يناقشون مواضيع الكرة السعودية, ولكنني تفاجأت من حجم الهجوم الإعلامي من بعض الصحف التي اتهمونا فيها بأننا قناة صفوية واننا مدعومين من إيران”.

الصراحة في الإعلام الرياضي

وأبدى نجيب استغرابة من بعض وسائل الإعلام السعودية التي لا تتجرأ في نقد بعض الأندية أو الاتحادات الرياضية, حيث أكد بأنه متابع للصحافة السعودية ومعجب بقوة جرأتها في القضايا الاجتماعية وانتقاداها لجهات حكومية ووزراء, مستدلاً بقضية كارثة جدة وما جاء بعدها من تحقيقيات من أعلى سلطة, إلا أنه أشار لصعوبة النقد في الإعلام الرياضي, من خلال مالمسه من أراء ضيوف البرنامج ومايتبعها من أحاديث إعلامية أو جماهيرية اتجاه هذه الأراء.

خط الستة والشراراة الأولى

وأبان محمد نجيب بأن الشراراة التي تسببت في مقاطعة نادي الهلال للبرنامج هي بسبب أحاديث طرحها الإعلامي محمد البكيري الذي حل مؤقتاً مكان محمد الدويش في البرنامج لظروف الأخير, وعلى إثرها كانت هناك محادثات بينه وبين رئيس الهلال الذي أبدى استياءه مما جاء في تلك الحلقة, وكان قد وعده محمد نجيب بالاجتماع به في مقر نادي الهلال عند زيارته للنادي للحديث حول هذا الموضوع إلا أنه تفاجئ من إعلان رئيس الهلال للمقاطعة قبل إحدى اللقاءات في الدوري السعودي, مطالباً باحضار إعلامي يمثل الهلال في البرنامج أسوة ببقية الأندية, وهو ماجعل نجيب – بحسب قوله – في موقف محرج مع المتابعين للبرنامج.

وقال نجيب “بعد تلك الحلقة اتصل بيّ الأمير عبدالرحمن, وقال لي برنامجكم لايوجد فيه حياد ونريد إعلامي متعصب في البرنامج مثل بقية الأندية, فأكدت له بأن لدي زيارة لمدينة الرياض, ومن رأيي أن آتي للنادي ونتحدث عن هذا الموضوع.  ولكن رئيس الهلال خرج بعدها بيوم وأعلن المقاطعة, ووضعني في موقف محرج أنا والبرنامج”.

مضيفاً “تقابلنا بعد ذلك في برج الفيصلية برفقة نائب رئيس الهلال الأمير نواف بن سعد, وقلت له كنا نريد الموضوع اليوم لماذا خرجت وأعلنت مقاطعتك, وحتى اكون صريح معكم أنتم وضعتونا في موقف محرج. وانا مستحيل أبعد أي ضيف بعد حديثك عن المقاطعة”. وأشار نجيب إلى أنه أعطى حلاً لهذا الموضوع وهو تخصيص رقم تليفون يتداخل هو أو أي شخص آخر من جهته ليرد على مايذكر في الحلقة إلأ أنه لم يجد القبول لدى الهلاليين.

لا .. لابعاد الطريقي

وشدد محمد نجيب على أنه من المستحيل أن يبعد صالح الطريقي ويستجيب للضغوطات الإعلامية من طرف نادي الهلال, وذلك لما يملكه من فكر رائع, كما أنه كتاباته ومقالاته مميزة بالاضافة إلى قوة طرحه.

كما أوضح بأن ابتعاد محمد الشمراني يأتي لظروف البرنامج حيث قال” لا زال بيننا وبين الشمراني احترام وود كبير, وهو أثرى البرنامج في السنوات الماضية, ولكن ابتعاده عن البرنامج شيء طبيعي وهذه هي سنة الحياة”.

أما عن حديث جستنية في إحدى البرامج الفضائية وقوله بأن برنامج خط الستة هو برنامج ذوميول نصراوي, فقد رد نجيب بقوله ” وجهة نظر, وهذا هو رأيه وبكيفه!”.

الضيف الجديد

وكشف نجيب بشكل رسمي عن الضيف الجديد الذي سيحلّ مكان أحمد الشمراني, حيث أكد بأن الإعلامي المعروف منصور البدر هو البديل والذي سيشارك في البرنامج الذي يأتي للسنة الرابعة على التوالي. نافياً أن يكون سبب اختياره لأنه هاجم القناة الرياضية في تصريحات صحفية, وأن هذا هو توجه البرنامج, حيث قال” لا أعرف عن حديث منصور البدر هذا, وعلاقتي بالقناة الرياضية السعودية مميزة وخاصة مع عادل عصام الدين مدير القناة, والأمير تركي بن سلطان المشرف العام على القناة, وعموماً لا أتدخل في أراء الكتاب خارج البرنامج ولا ألزمهم على اتباع نهج معين أو الإعتذار لما يكتبونه في الصحف”.

هذا هو سبب خسارة الدوري

يقول محمد نجيب بأنه بعد انتهاء الحلقة المثيرة التي طالب على إثرها أحد الضيوف باستقالة رئيس الاتحاد السعودي السابق الأمير سلطان بن فهد, كان قد تحدث فور نهايتها بأن قناته فقدت حقوق نقل الدوري السعودي, حيث قال” بعد تلك الحلقة قلت لمحمد الدويش وصالح الطريقي, أنا خلاص خسرت الدوري السعودي”.

وروى نجيب قصة هذه الحلقة بقوله”كانت الحلقة مخصصة لاخفاق المنتخب السعودي في إحدى المشاركات, ولم أكن أعرف رأي كل ضيوف الحلقة وماذا سيقولون, وشخصياً تفاجأت من رأي صالح الطريقي, وكان هذا أحرج موقف واجهني”. وأكد محمد نجيب بأنه يحترم الأمير سلطان بن فهد ويقدره كثيراً, ويعتذر إذا كان أخطأ عليه في البرنامج من خلال تأييده لما قاله صالح الطريقي.

كما كشف الإعلامي الإماراتي بأنه وبسبب هذه الحلقة وتقديراً لشخصيات سعودية, كانت لديه فكرة بتغيير البرنامج وتحويله من برنامج سعودي إلى برنامج يهتم بالرياضة الخليجية بشكل عام.

المقاطعة لم تحرّك شعرة

وعن كلمته التي جاءت بعد الحلقة التي تضمنت اتصالاً من رئيس نادي الهلال الأمير عبدالرحمن بن مساعد, وقوله بأن مقاطعة الهلاليين لم تحرك شعرة. قال نديب بأنه لم يقصد الإساءة للهلال من خلال مقاطتعهم للبرنامج, حيث قال”شخصيا لا أحب هذه المقاطعة, ولا أحب أن الجماهير تقاطعنا, ونحن في حاجة للهلال مثل أي نادي آخر, ولكن مداخلة رئيس الهلال حزت في نفسي. فكيف بشخص يعلن مقاطعته للقناة على العلن ومن ثم يتداخل بالبرنامج بصفة أخرى حتى يوضح وجهة نظره. وكنت وقتها في لندن وحزت في نفسي هذه المداخلة, وقمت بالرد بعدها في الحلقة التالية”.

مباراة النصر والوصل

وعن عدم تقديمه للحلقة التي خصصت لموضوع مباراة النصر والوصل الإماراتي التي شهدت احداث شغب من جهة جماهير الوصل واعتداءهم على بعض أفراد الفريق السعودي, قال ” تركت إدارة الحلقة لمحمد العرفج لان البرنامج سعودي ويمثل وجهة نظر سعودية وكان بالامكان أكون موجود في إدارة الحوار وآتي بضيوف إماراتيين للدفاع عن نادي الوصل”.

{youtubejw}vSklx-6Enjs{/youtubejw}

{youtubejw}R9hg5-Fq6yA{/youtubejw}

{youtubejw}5slgD8clYhE{/youtubejw}

{youtubejw}dJQWMlCYue4{/youtubejw}

{youtubejw}x-gO_fm_X8Y{/youtubejw}

110