سيلفا صانع لعب مانشستر سيتي لا يعاني من أي كسور

سيلفا صانع لعب مانشستر سيتي لا يعاني من أي كسور

منح الأطباء ديفيد سيلفا صانع لعب مانشستر سيتي الضوء الأخضر للعودة الى منزله بعدما كان يخشى في باديء الأمر اصابته بكسر في عظم الوجنة.

ونقل لاعب وسط منتخب اسبانيا الى مستشفى بعد اصابته في وجهه خلال مباراة انتهت بفوز فريقه 2-صفر على وست هام يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد.

وتلقى سيلفا العلاج داخل الملعب لنحو عشر دقائق قبل نقله على محفة إلى خارج الملعب بعدما اصطدمت رأسه بمرفق شيخو كوياتي لاعب وسط وست هام.

وقال سيتي بموقعه على تويتر “أظهرت الفحوص أن سيلفا لا يعاني من أي كسر”

من جهته كتب سيلفا على تويتر ان الاطباء سمحوا له بمغادرة المستشفى يوم الاثنين.

وقال “مضت كل الفحوص بشكل طيب وعدت بالفعل الى المنزل”

وتابع “النقاط الثلاث كانت الشيء الأكثر أهمية”

ويعني انتصار سيتي بقاء بطل الدوري في المركز الرابع في الترتيب متأخرا بفارق 12 نقطة عن تشيلسي المتصدر.

 

113